• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

وكالات تشرع في تطوير وتوسعة مراكز الإصلاح

مستهلكون يشكون ارتفاع أسعار خدمات السيارات وتراجع مستوى الصيانة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 مايو 2015

حاتم فاروق

حاتم فاروق (أبوظبي)

في الوقت الذي تعكف فيه الدوائر المحلية والهيئات الاتحادية على إنجاز مشروع تطوير ورش السيارات في الإمارات، تسارعت وتيرة شكاوى المستهلكين من تدني مستوي تلك الورش، حتى أصبحت رحلة إصلاح السيارة هاجس يؤرق عملاء وكالات السيارات في الدولة، بحسب مستهلكين.

يأتي ذلك في الوقت الذي أكدت فيه وزارة الاقتصاد أن شكاوى مستهلكي السيارات تحتل حالياً صدارة الشكاوى الواردة لإدارة حماية المستهلك.

وتفيد الأرقام والبيانات بأن عدد ورش إصلاح السيارات في الدولة يتجاوز حالياً 20 ألف ورشة متنوعة الحجم والخدمة، فيما تستحوذ شكاوى السيارات على أكثر من 30٪ من إجمالي شكاوى المستهلكين في الدولة.

وقال محمد عبد الرحمن (مستهلك)، إن عملية إصلاح السيارات من الأعطال المفاجئة أو دخول السيارة الوكالة للصيانة الدورية، تعد من المشاكل التي تواجه مستهلكي السيارات في الدولة نتيجة تدني مستوي ورش الإصلاح والصيانة، فضلاً عن المبالغة في الوقت التي تستغرقه عمليه الإصلاح نتيجة الإقبال الملحوظ علي الورش، والتكاليف المرتفعة التي تطلبها ورش الإصلاح بسبب لجوء القائمين عليها إلى تغير قطع الغيار الأصلية للسيارة بأخرى مقلدة بدلاً من إصلاحها.

وأشار عبد الرحمن إلى أن عملاء السيارات يتعرضون إلى عمليات احتيال من جانب بعض ورش الإصلاح والصيانة خصوصاً فيما يتعلق بتكلفة قطع الغيار، إلى جانب لجوء بعض ورش الإصلاح الصغيرة إلى استبدال قطع الغيار الأصلية بأخرى مقلدة لتقليل التكلفة مقارنة بأسعار وكالات السيارات المعتمدة بهدف جذب المزيد من المستهلكين، وهو ما ينتج عنه حدوث أخطاء في عمليات الإصلاح، وما يترتب عن ذلك تعرض البعض لحوادث نتيجة لسوء حالة السيارة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا