• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

السلوقي العربي.. موروث على طريق الأصالة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 31 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

خصصت منافسات هذا العام لمزاينة وسباق السلوقي العربي لفئتي «الأسحك والأهدب»، بالتعاون مع مركز السلوقي العربي في الدولة، بفعاليتين مميزتين الأولى مخصصة لسباق السلوقي العربي التراثي الذي يهدف إلى تشجيع ملاك السلوق على اقتناء هذه الفصيلة والعناية بها والحفاظ على سلالتها وإشراكها في السباقات والمهرجانات المخصصة لها، أما الفعالية الثانية فمخصصة لمزاينة السلوقي العربي الأصيل، وتسعى اللجنة العليا المنظمة للمهرجان من خلال ذلك إلى المحافظة على سلالات السلوقي العربي الأصيل، من خلال المهرجان الذي يعزز فكرة السياحة التراثية وتعزيز مشروعات صون التراث الثقافي.

شريحة إلكترونية

وقال مسلم العامري، رئيس لجنة سباق ومزاينة السلوقي العربي في المهرجان: هناك شروط عدة للمشاركين في هذا السباق، أهمها أن تكون السلالة المشاركة أصيلة، لما لها من أهمية وقيمة تاريخية، وأن يكون السلوقي حاملاً لشريحة إلكترونية تعريفية «المايكروشيب» لإثبات الملكية، ومن أجل تنظيم مشاركاته في الأشواط المختلفة، وكذلك يخضع أي سلوقي فائز لفحص طبي، وكشف منشطات، وأي مشارك يتسبب في إصابة آخر يستبعد من السباق وتلغى نتائجه، وكذلك إذا انطلق أي سلوقي في الشوط المحدد له لا يسمح له بالمشاركة في شوط آخر.

وأشار إلى أن لجنة المسابقات تمنح أي شخص مشارك حرية اختيار الشوط الذي يرغب في المشاركة فيه، مؤكداً أن الفوز في سباقات السلوقي يكون للأقوى، خاصة أن المشاركات تكون متنوعة ومن دول عدة، لافتاً إلى أن المهرجان يهدف من تنظيم فعالية السلوقي إلى تعزيز الوعي بهذا الموروث التاريخي، باعتباره جزءاً مهماً من التراث العربي.

احتساب النتائج ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض