• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الحملتان أشادتا بدورها الإعلامي في تغطية الحرب اليمنية

«شكراً مملكة الحزم» و«شكراً إمارات الخير» تُكرمان صحيفة الاتحاد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 سبتمبر 2016

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

أكد رياض ياسين وزير الخارجية اليمني السابق أن جريدة «الاتحاد» من الوسائل الإعلامية التي أفردت ملحقاً خاصاً عن الوضع في اليمن وجسدت فيه ما يدور على أرض الواقع، معتبراً ذلك تأريخاً وأرشيفاً يعود إليه الباحثون والأجيال القادمة في المستقبل.

وقال ياسين في تصريحات خاصة : «إن جريدة «الاتحاد» من الأجهزة الإعلامية المهمة في دولة الإمارات والمنطقة العربية، وأن نجاحها يعد انعكاساً لما حققته دولة الإمارات من إنجازات على مختلف الصعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية تحت القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وأضاف: أن التكريم هو أقل ما يمكن رده إلى دولة الإمارات التي ضحت وبذلت الكثير حتى دماء أبنائها للدفاع عن الحق، ولا ننسي مرور عام على ذكرى أول شهيد إماراتي عبدالعزيز الكعبي الذي ارتقت روحه شهيداً في عدن دفاعاً عن حق الشعب اليمني والشرعية.

وأشار ياسين إلى أن الشعب اليمني لن ينسى تضحيات الإمارات ودورها حكومة وشعباً من أجل الحق، لافتاً إلى أن دور الإمارات كبير ومهم ولايمكن أن ينكره أي شخص.جاء ذلك خلال التكريم الذي قدمته حملتا «شكرا مملكة الحزم» و«شكرا إمارات الخير» إلى جريدة «الاتحاد» على الجهود التي تقوم بها لمناصرة الشعب اليمني ونقل الحقيقة فيما يجري من أعمال عسكرية لإعادة الحكومة الشرعية في اليمن ودحر مختلف أشكال الإرهاب التي تهدد أبناء الشعب اليمني.

إلى ذلك، قال فراس اليافعي رئيس حملة «شكرا مملكة الحزم» رئيس مؤسسة الحقيقة للإعلام: «إن الدور الذي لعبه الإعلام الإماراتي المقروء ممثلاً بالصحف الإماراتية، وعلى رأسها صحيفة «الاتحاد» الصحيفة الأولى في الإمارات كان بمثابة عاصفة حزم أخرى تصدى فيها الإعلام لكل التحوير والتزوير والتحريف الذي مارسه إعلام الانقلاب، ولسعيه الدؤوب في تحريف الحقيقة وجرّها عن واقعها، لذا كان التكريم للصحيفة واجباً على ما قامت به».

وأضاف: «أن تكريمه صحيفة الاتحاد أتى عرفاناً وتقديراً للجهد الإعلامي الذي قُدم من خلال هذه الصحيفة، وإفرادها في جزء كبير من حيّزها الإعلامي تغطيات واسعة عن الحياة في عدن، وتطرقهم الكامل لمختلف جوانب الحياة فيها»، مشيراً إلى أن الصحيفة «هي واحدة من أربع صحف إماراتية كبرى، وتحظى بمتابعة واهتمام كبيرين على المستوى الإعلامي في المنطقة».

يذكر أن حملتي «شكراً مملكة الحزم» و«شكراً إمارات الخير» رفعتا عشرات اللوحات لشكر دول التحالف العربي عامة وعلى وجه الخصوص المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ، إضافة إلى مصر والكويت والبحرين وقطر والمغرب والأردن والسودان وجيبوتي وأرتيريا والصومال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض