• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الكويت - إجراءات أمنية مشددة لـ«مباراة الموسم»

درع الدوري بين العربي والقادسية الليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 مايو 2015

إيهاب شعبان (الكويت)

تقام مساء اليوم المباراة المرتقبة في ختام الجولة قبل الأخيرة للدوري الكويتي بين العربي والقادسية، وهي المواجهة التي تسمي بـ «مباراة الموسم». وفوز العربي يجعله يضع يديه علي الدرع الذي يفتقده منذ 13 عاماً، وتعادله أو خسارته تعني منح الفرصة لفريق الكويت الوصيف بملامسة الدرع. فالفارق بين العربي، الذي يملك 62 نقطة، ومنافسه الكويت نقطتين فقط، وكلاهما سيلعب مباراة سهلة في الجولة الأخيرة مع فرق المؤخرة، أما القادسية حامل اللقب فهو خارج المنافسة على اللقب، ولكنه يواجه غريمه التاريخي الذي يتساوى معه في عدد بطولات الدوري ولكل منهما 16 لقبا.

ولذلك من المتوقع أن تشهد المباراة إثارة كبيرة، وكفاحاً من الفريقين بحثاً عن الفوز، وستكون المدرجات ممتلئة عن آخرها بجمهوري الفريقين بلونيهما الأخضر والأصفر، خصوصاً أن مواقع التواصل الاجتماعي شهدت سجالاً ومناوشات بين المتعصبين من الناديين. وتم وضع خطة أمنية بالتنسيق مع ممثلي وزارة الداخلية لتأمين دخول وخروج جماهير الناديين. ووفقا لمبدأ التعامل بالمثل تم تخصيص ربع المدرج الهلالي إلى جانب المدرج يمين المقصورة لجماهير القادسية، في حين خصص بقية المدرج الهلالي لجمهور النادي العربي وهو ما ينطبق على ما قدمته إدارة القادسية لجمهور الأخضر في مباراة الدور الأول.

يذكر أن تخصيص مقاعد جماهير الناديين بالمباراة أشعل أزمة بين إدارة الناديين مع خروج أنباء عن منح المدرج الهلالي بالكامل لجماهير العربي وحده باعتباره منظم المباراة، ومن حقه وضع ما يراه من أمور تنظيمية، وهو ما رفضه مسؤولو القادسية.

وحول استعدادات الفريقين، فالعربي يقيم في معسكر داخلي منذ يومين ينتظم فيه كل اللاعبين عدا المصابين أحمد هايل وطلال نايف حميد القلاف، وسيلعب العربي بنفس تشكيلته في مبارياته الأخيرة، حيث يعتمد الصربي بوريس بونياك، مدرب الفريق علي اللاعبين سلمان عبد الغفور في حراسة المرمي واحمد الصالح واحمد عبدالغفور وعيسي وليد وفهد فرحان في الدفاع ومحمد جراغ وعلي مقصيد وفهد الحشاش وعبدالعزيز السليمي في وسط الملعب ومحمود المواس وفهد الرشيدي في خط الهجوم.

وأيضاً دخل فريق القادسية أمس في معسكر مغلق استعداداً للمباراة تحت إشراف المدرب راشد بديح، وتبدو المعنويات عالية بعد العودة من تركمانستان يوم الجمعة وتصدر المجموعة بكأس الاتحاد الآسيوي والتأهل للدور الثاني، وتبدو صفوف الفريق مكتملة، بعد أن ثبتت سلامة بدر المطوع الذي أصيب بكتفه في لقاء أهل تركمانستان، وسيكون المطوع بقائمة المشاركين، كما سيلحق مهاجم الفريق وهدافه السويسري دانييل سوبوسيتش باللقاء، حيث ينتظر وصوله اليوم من بلده بعد حضور جنازة جدته.

ويتوقع أن يدفع راشد بديح بتشكيلة مكونة من نواف الخالدي وضاري سعيد والغاني سوماليا وعبدالرحمن العنزي وخالد القحطاني، وصالح الشيخ وطلال العامر وفهد الأنصاري وعبدالعزيز المشعان وبدر المطوع ودانييل.

المثير أن عددا من أعضاء القادسية أعلنوا عن رصد مكافآت كبيرة لمن يحرز هدفاً في مرمي العربي، فضلاً عن مكافأة سخية لحارس المرمي إذا نجح في الحفاظ على نظافة شباكه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا