• الاثنين 24 ذي الحجة 1437هـ - 26 سبتمبر 2016م

في الأمسية الشعرية الأولى

تلويحة وفاء للشاعر الإماراتي أحمد المدني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 سبتمبر 2016

ظافر جلود (دبي)

كان الشعر حاضراً في أول أمسية شعرية على هامش اجتماعات الأمانة العامة لاتحاد الكتاب والأدباء العرب، المنعقدة حالياً في دبي، وحملت عنوان شاعر الإمارات الراحل (أحمد أمين المدني)، وشارك فيها: مراد السوداني، أشرف العاصمي، صلاح الدين الحمادي، مبارك سالمين، سيدي ولد الأمجاد، بديع صقور، ومحمد البريكي.

وفي تقديمها للأمسية قالت الكاتبة الإماراتية صالحة عبيد حسن: «الشعر لا يأتي اعتيادياً اليوم.. لأنه يستحضر اسماً إبداعياً، تقام هذه الأمسية كتلويحة وفاء حية لمنجزه الشعري، وهو الشاعر الإماراتي أحمد أمين المدني، رحال القصيدة المتوزع على الأقطار، سافر لأغراض العلوم والمعرفة والحياة، مثقلاً بالشعر إحساساً وتأثيراً».

بدأت الأمسية بالشاعر العماني أشرف العاصمي الذي قرأ ثلاثة نصوص شعرية غلب عليها حس الانتماء لوطنه، منها «قصاصة على جدار الحمراء»:

وأنا الغريبُ وللشّموع سهادي/‏ ذابت لتحرقَ نشوةَ الميلاد/‏ وأنا النقوش الزاهياتُ حكاية/‏ منسيّةَ من أعرق الآباد/‏ وأنا القصيدةّ جمُرها يمشي على/‏ كبدي فيشهق ملهبُ الحدّاد/‏ وأنا الغيابُ المطلقُ المرمي على/‏ حجر تفلت ذراع شداد.

ثم قرأ الشاعر الموريتاني سيدي ولد الأمجاد قصيدة «قلعة المجد»، متغزلاً ببغداد التي كانت يوماً عاصمة الشعر والثقافة: ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء