• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الحمل بأنثى "جريمة لا تغتفر"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 مايو 2015

ا ف ب

 تخفي دريتا وجهها الباكي في عيادة في شمال البانيا، فهي حامل بأنثى بعدما وضعت قبلها ثلاث اناث اكبرهن في عامها الرابع، وهي ترتكب بذلك جريمة لا تغتفر في عين مجتمعها الذي يفضل الذكور على الاناث.

وقصدت هذه السيدة البالغة 31 عاما العاصمة تيرانا آتية من كرويا في شمال البلاد، مع ام زوجها، على امل ان تجد في احدى عياداتها الخاصة من يقبل اجراء عملية اجهاض لها.

وتجلس دريتا حزينة تتمتم بعض الكلمات، فيما ترمقها ام زوجها بنظرة قاسية، فهي مسؤولة بنظرها عن حرمانها من ان يكون لها احفاد ذكور، وتقول بنبرة حاسمة "انثى رابعة! انها لعنة، اما ان نتمكن من اجهاضها او فلا مكان لها بيننا بعد اليوم".

وتحظر القوانين في البلاد الاجهاض بعد الاسبوع العاشر من الحمل، او الاسبوع الثاني عشر في بعض الحالات، لكن جنس الجنين لا يمكن تحديده سوى بعد الاسبوع السادس عشر للحمل، ولذا قصدت دريتا هذه العيادة الخاصة، عسى ان تجد فيها حلا لمشكلتها.

وحال هذه الشابة كحال الكثيرات من مواطناتها، وهو مشهد يمتد الى دول عدة في البلقان، حيث يؤدي تفضيل الذكور واجهاض الاناث الى اختلال في التوازن بين ولادات الجنسين.

وتقول روبينا مواسيو مديرة احد المستشفيات في تيرانا "ما زال تفضيل الذكور على الاناث طاغيا في البانيا، والاجهاض على هذا الاساس متواصل، رغم ان القوانين تحظر ذلك".

... المزيد

     
 

الحمدلله على نعمة الآسلام

ولله ملك السموات والارض يخلق ما يشاء يهب لمن يشاء إناثاً ويهب لمن يشاء الذكور (49) أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَانًا وَإِنَاثًا وَيَجْعَلُ مَن يَشَاء عَقِيمًا إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ (50)

وليد | 2015-05-04

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا