• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

سفراء العلم.. أستاذة الهندسة الطبية

حليمة النقبي.. رحلة طموحة لا تتوقف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 19 يناير 2018

هناء الحمادي (أبوظبي)

حليمة النقبي.. مهندسة طبية، وجدت في تخصصها التنوع.. من الكيمياء الحيوية إلى هندسة المعدات والأجهزة الطبية الدقيقة، حيث حصلت على البكالوريوس من جامعة خليفة للعلوم والبحوث في أبوظبي تخصص «الهندسة الطبية الحيوية» عام 2016، وتدرس حالياً في كلية الطب بجامعة بتسبرغ في ولاية بينسلفينيا في الولايات المتحدة الأميركية، غير ذلك فهي مساعدة بحوث في مركز هيلمن لبحوث السرطان بالولاية نفسها.

رحلة طموح حليمة لا تتوقف، بل تسعى دائماً إلى النجاح في كل مراحلها الدراسية، فقد وضعت التميز والتفوق هدفها خلال الدراسة في الغربة.. وعن ذلك تقول «رغبتي في الحصول على شهادة عليا من جامعة مرموقة ومتميزة كان حلمي الأول، وهو ما دفعني لاستكمال دراستي خارج الوطن، بالإضافة إلى أن مدة دراسة الماجستير هي سنة واحدة فقط.. وهذه الشهادة تؤهلني للالتحاق بكلية الطب من دون تقديم الامتحان الموحد لطلبة الطب، وهو امتحان البورد الأميركي.

واختارت جامعة «بتسبرغ»، لأنها مصنفة من أفضل (15) كلية طب في الولايات المتحدة، وتتكون من أكثر(20) مستشفى يقدم خيارات للتدريب والبحوث للطلبة، بالإضافة إلى حب السفر وفضول الاكتشاف، واكتساب خبرات مميزة وجديدة.

ورغم تعدد التخصصات وجدت النقبي نفسها مهتمة بمادة الأحياء والطب البشري، ويرجع سبب عدم دراستها الطب بعد المرحلة الثانوية، كما تقول «لأنني لست من الأشخاص الذين يتعلمون الحفظ، وتخصص الطب يتطلب الكثير من الحفظ خاصة المصطلحات الصعبة ذات الأصول اللاتينية، فكان تخصص الهندسة الطبية في جامعة خليفة، الخيار الأنسب. وأوضحت أن تخصصها جمع بين علوم الطب البشري المختلفة والهندسة بما في ذلك الرياضيات الإحصائية والفيزياء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا