• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

10 % منها لعلاج الجلطات

11 ألف جراحة قلب في مستشفى القاسمي منذ 2004

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 مايو 2014

أحمد مرسي (الشارقة)

بلغ عدد عمليات القلب التي أجريت في مستشفى القاسمي بالشارقة، منذ افتتاح وحدة القلب والقسطرة في المستشفى، عام 2004 نحو 11 ألف عملية، 1100 عملية منها جلطة قلبية بمتوسط 10% من إجمالي العمليات.

وأكد الدكتور عارف النورياني رئيس واستشاري وحدة القلب والقسطرة المدير التنفيذي للمستشفى، خلال ورشة عقدت صباح أمس حول التصوير المقطعي للأمراض السريرية للقلب، أن هناك تطوراً كبيراً شهده القسم خلال السنوات الماضية فيما يتعلق بالأمراض القلبية، من خلال إجراء العديد من الأساليب المتطورة في العلاجات العالمية.

وقال إن المستشفى وبالتنسيق مع وزارة الصحة، وحرصاً على تطوير الكادر الطبي وتزويده بكل ما هو جديد في التخصصات كافة، عقد هذه الورشة التي شارك فيها اثنان من الاستشاريين الألمان المتخصصين في تصوير الأمراض السريرية والقلب، وعدد من الأطباء التابعين لوزارة الصحة والعيادات الخاصة.

وقال إن الورشة ركزت في محاورها على وضع آلية للاكتشاف المبكر لأمراض القلب لدى جميع الأعمار، وخاصة منذ سن 20 عاماً، لافتاً إلى أن الاكتشاف المبكر يسهم كثيراً في العلاج في وقت قصير، حيث إن هناك معايير عالمية وضعت لتقييم المريض منذ الصغر ومدى قابليته للإصابة بأمراض القلب، وذلك من خلال عدة عوامل منها التدخين، ارتفاع ضغط الدم، ارتفاع نسبة الكوليسترول، والسكري والبدانة، بالإضافة إلى عامل السن وكلما تقدم المريض في السن تزداد خطورة المرض لديه.

وذكر أن نسبة 50% من المرضى ينجح التشخيص في حالاتهم من خلال دور الأشعة المقطعية لتحديد ما إذا كان الشخص مريضاً بالقلب أم لا، مشيراً إلى أنه من بين كل 100 مريض هناك 5 مرضى لديهم مشكلة في الصدر. ولفت إلى أن الورشة ركزت على دور الأشعة المقطعية والتصوير في مختلف العمليات التي تجرى في المستشفى، كما تطرقت إلى أحدث ما توصلت إليه التقنيات الحديثة في مجال الصور المرتبطة لمرض القلب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض