• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

اكسسوارات تستعيد ملامح الأنوثة والجمال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 19 يناير 2018

الشارقة (الاتحاد)

من جديد أثبتت العلامة التجارية الإيطالية «دولتشي آند جابانا» تميّزها على تقديم أفكار ابتكارية في عالم تصميم الأكسسوارات والملحقات النسائية، مستعرضة موسماً بعد آخر تشكيلات بديعة لكل المناسبات، من تلك التي تزخر بنماذج مفعمة بثراء الخامات وغنى التفاصيل، مانحة كل عشاقها ومحبيها وجه آخر لصور الكلاسيكية المعاصرة مطبوعة بملامح الأنوثة والجمال.

على مدى المواسم الماضية أكدت هذه العلامة الإيطالية الاستثنائية، على حقيقة تفردها في مجال التصميم، مضيفة مزيداً من الألق والمرح والأنوثة على كل منصات عروض الأزياء، مبتكرة عالمها الفنتازي الخاص، مستحضرة روحاً مغايرة، عصرية، وجديدة وبامتياز، مؤطرة أيقوناتها من المجوهرات والأكسسوارات، بطراز من الثراء والفخامة، بحيث تحمل أبعاد جمالية مضاعفة من الزخرفة.

وضمن هذه الرؤية الإبداعية فقد أطلقت Dolce & Gabbana من خلال عرض مجموعتها الأخيرة لطراز الملابس الجاهزة الـ 2018 Ready-to-Wear باقة مميّزة من المجوهرات المقلدة والأكسسوارات والمكملات في زينة النساء، لتثريها وفق نبض شبابي متحرر ومنطلقة و مرحة تشع حيوية وبهجة، استوحت الكثير من استشراقاتها من عالم الحكايات الخيالية ومفردات الطبيعية الجمالية من الأزهار والفواكه على وجه خاص.

ووفق هذا النهج فقد اتسمت أكسسوارات دولتشي آند جابانا بالعديد من القطع والموديلات، برز منها وبشكل لافت عدة أكسسوارات كتيجان ملكية وأطواق زينة للرأس وخصلات الشعر، جاءت وفق صياغات مختلفة ومتنوعة لنواحي المواد والخامات، مطعمة بالزهور والفواكه السيراميكية مع أحجام من الأحجار الملونة والكريستال، كما ظهرت تصاميم مبتكرة تطوق الجبهة وتتوج الرأس بلجة من البراعم والورود، بالإضافة إلى موديلات كلاسيكية أخرى استلهمت ملامح من العصر الفيكتوري، عاكسة أطياف براقة وتدرجات لونية مع مذهبّات غاية في الفخامة والرقي، بالإضافة إلى نظارات شمسية مبتكرة وحقائب ملونة ومطرزة، وأحذية فنتازية لأقصى الدرجات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا