• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مقتل واعتقال 4 قياديين في «داعش»

حفتر ينفي وجود مقاتلين أجانب في صفوف الجيش الليبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 سبتمبر 2016

موسكو، القاهرة (د ب أ)

نفى قائد الجيش الليبي المعين من قبل مجلس النواب، الفريق أول ركن خليفة حفتر، وجود أي مقاتل أجنبي في صفوف الجيش الليبي، ولكنه قال إن هناك خبراء أجانب يقدمون مساعدات تتعلق بتحليل المعلومات والتدريب في بعض المجالات العسكرية. وفي مقابلة مع وكالة أنباء «سبوتنيك» الروسية، نشرت أمس، نفى حفتر تلقي أي دعم من الولايات المتحدة في الحرب ضد الإرهاب قائلاً: «نحن - الجيش الوطني الليبي - لا نتلقى من أميركا أي دعم، لا بالأسلحة ولا بغيرها. والمعلومات الاستخباراتية التي لدينا حتى الآن لا تشير إلى إمدادات أميركية إلى أي مليشيا مسلحة في ليبيا، ولا نعتقد أن أميركا يمكن أن تُقدِم إمدادات بالسلاح في ظل الحظر».

وأكد المسؤول العسكري الليبي: «نحن نستعين بالخبرات الأجنبية في مسألة المعلومات وتحليلها، إضافة إلى التدريب في مجالات عسكرية خاصة، وفي إطار ما نحتاج إليه لتنفيذ عمليات من نوع خاص، لأن طبيعة الحرب التي نخوضها غير مألوفة وتحتاج في بعض الأحيان إلى تقنيات خاصة»، حسب «سبوتنيك». وتابع «أما مسألة وجود مقاتلين أجانب على الأرض في صفوف الجيش الليبي فهذا افتراء وهراء. والانتصارات التي تحققت على الأرض كانت بفضل بسالة وصمود وعزيمة جيشنا الوطني البطل». وأشار حفتر إلى أنه باستثناء مصر وتشاد، فإن باقي دول الجوار مترددة في تحديد موقف واضح تجاه ما يجري في ليبيا.

من جهة أخرى ضبطت دورية عسكرية أبرز قيادات تنظيم «داعش» في سرت وهو أحمد بسام زيدان، المكنى بأبي الخطاب السوري، الليلة قبل الماضية، في بن جواد. وقال مصدر أمني أمس «إنه جرى القبض على السوري عقب هروبه من سرت ولجوئه إلى إحدى العائلات في بن جواد». وكان أبو الخطاب السوري طبيبًا يعمل منذ سنوات في سرت، والتحق بتنظيم «داعش» وعمل في إحدى المصحات الطبية.

من ناحية أخرى، أفادت مصادر أمنية بمقتل القيادي في «داعش»، يونس شقاق الترهوني، المكلف من مكتب الأوقاف في سرت، وأيضًا مقتل القيادي حسونة محمد أبوعافية الفرجاني. وقالت المصادر في سرت أمس إن الاثنين قُـتلا في الاشتباكات خلال الـ48 ساعة الماضية في الحي الثالث وسط سرت.

كم أكد مصدر عسكري مقتل أبوبكر التباوي، الذي انضم لـ«داعش» في مدينة درنة ثم فرَّ من هناك ليلتحق بالتنظيم في مدينة سرت ، موضحاً أن التباوي قتل في الحي السكني الثالث وسط سرت في اشتباك مع قوات «البنيان المرصوص».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا