• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

مسؤول كردي يعتبر كركوك خاضعة لـ«احتلال»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 يونيو 2018

أربيل (وكالات)

دعا مستشار مجلس أمن إقليم كردستان مسرور بارزاني، خلال لقائه نائب القائد العام لقوات التحالف الدولي في العراق وسوريا، الجنرال وولتر بايت، إلى «عودة الثقة» بين قوات البيشمركة والقوات العراقية، مبيناً أن كركوك تشهد خروقات أمنية شبه يومية حالياً، بينما كانت تنعم بالأمان والاستقرار في ظل حماية قوات البيشمركة. ودعا بارزاني إلى إنهاء ما اسماه بـ«احتلال كركوك»، وتنفيذ المادة 140 من الدستور العراقي بشأن المناطق المتنازع عليها، بأسرع وقت. وجدد الجانبان التأكيد على استمرار التنسيق بين قوات التحالف الدولي والبيشمركة في مواجهة الإرهاب وخصوصاً تنظيم «داعش». وتنص المادة 140 من الدستور العراقي بشأن مستقبل كركوك والمناطق الأخرى المتنازع عليها الأخرى، على 3 مراحل: تبدأ بالتطبيع ثم الإحصاء على أن يتبع ذلك استفتاء محلي بشأن عائدتيها، إلا أن ذلك لم ينفذ بسبب الخلافات السياسية.

وانسحبت البيشمركة والأمن الكردي من كركوك وباقي المناطق المختلف عليها، بعد أن شنت القوات الاتحادية هجوماً عليها في 16 أكتوبر 2017 ضمن الإجراءات العقابية التي طبقتها بغداد بعد استفتاء انفصال إقليم كردستان عن العراق.