• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

قطر - بعد تتويجه بلقب الكأس

لخويا يكمل الثنائية للمرة الأولى في تاريخه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 03 مايو 2015

أحمد سليم (الدوحة)

أكمل فريق لخويا الثنائية للمرة الأولى في تاريخه منتزعاً كأس قطر في نسختها الجديدة بعد أن كان قد حققها في نسختها القديمة عام 2011، وذلك بعد الفوز على الجيش في نهائي البطولة بهدف دون رد سجله سبستيان سوريا في الدقيقة (79) من المباراة، ليضيف الكأس إلى لقب الدوري، في انتظار تكملة مشواره في كأس الأمير لتحقيق ثلاثية تاريخه. وقام الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني بتتويج لويز مارتن قائد فريق لخويا بكأس البطولة بحضور الشيخ خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس اتحاد الكرة القطري، لتنطلق الألعاب النارية ممزوجة باحتفالات لاعبي لخويا، وتحولت أرضية ستاد عبد الله بن خليفة الذي شهد اللقاء إلى عرس كبير، حيث اختلط نجوم لخويا أبطال كأس قطر مع بعض جماهيرهم، الذين نزلوا إلى أرض الملعب للمشاركة في الاحتفال والإنجاز الكبير.

وتنتظر لخويا مهمة شاقة أمام النصر السعودي الأربعاء المقبل في الجولة الأخيرة من دور المجموعات في دوري أبطال آسيا وبالرغم من أنه يحتاج للتعادل فقط حتى يتأهل إلا أن المباراة هي الأصعب كونها تقام في الرياض.

وقال الدانماركي مايكل لاودروب مدرب لخويا: نجحنا في تحقيق هدفنا في بطولة الكأس، وهو ليس نهاية المطاف، الفريق أصبح يملك طموحات أكبر الآن، تنتظرنا مباراة صعبة أمام النصر السعودي، نتمنى أن نظهر خلالها بالصورة المطلوبة ونحقق الفوز حتى نتأهل للدور الثاني، أتمنى ألا تتوقف إنجازات الفريق عند كأس قطر.

من جانبه، طالب سعود المهندي نائب رئيس اتحاد الكرة لخويا بالتأهل في دوري أبطال آسيا أمام النصر بعد الإنجاز الكبير الذي حققه هذا الموسم، وقال: على لخويا أن ينسى أفراحه ويركز على لقاء النصر الذي لن يكون سهلاً، لكن ثقتنا كبيرة في لخويا وفي لاعبيه في مرافقة السد لدور الـ 16 القاري.

ورغم فوز لخويا إلا أن التحكيم القطري ترك علامة استفهام أخرى بعد أن اعتبر الجميع الهدف الذي سجله سبستيان سوريا وهو هدف البطولة جاء من تسلل واضح للاعب، لكن حكم المباراة القطري فهد جابر أشار إلى صحة الهدف، ليستمر الجدل حول التحكيم بعد أزمة مباراة الجيش والسد في نصف نهائي هذه البطولة. وقال ثاني الكواري أمين السر العام بنادي الجيش: على الرغم من الشكوك حول صحة هدف لخويا إلا أننا لن نتقدم باحتجاج على طاقم التحكيم، علينا الآن أن نغلق صفحة كأس قطر سريعاً حتى نستعد بأفضل صورة ممكنة لكأس الأمير، لأننا لا نريد أن نخرج من منافسات هذا الموسم من دون الحصول على بطولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا