• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

استعدادات مكثفة لتلبية الطلب على الذبائح بالشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 سبتمبر 2016

لمياء الهرمودي (الشارقة)

أنهت بلدية مدينة الشارقة استعدادها لاستقبال عيد الأضحى المبارك، حيث قامت إدارة العمليات والتفتيش البلدي بوضع خطتها لتنظيم سير العمل طوال أيام العيد، بما يضمن سلامة واستمتاع الجمهور بهذه الأيام المباركة دون عراقيل أو مشكلات، ويضمن الحفاظ على الشكل الجمالي والمظهر الحضاري للإمارة الباسمة، حسبما صرح عمر الشارجي مساعد المدير العام لقطاع خدمة العملاء في البلدية.

وأوضح الشارجي أن البلدية تسعى من خلال جهودها وخدماتها كافة المقدمة للجمهور طوال العام، خصوصاً في فترة الأعياد والمناسبات الوطنية والدينية، للمحافظة على الأمن والصحة العامة بالإمارة، وتوفير التسهيلات كافة للمواطنين والمقيمين.

وقال: «تعمل البلدية خلال فترة عيد الأضحى، بالتعاون مع الجهات الحكومية بالإمارة، على تنفيذ الإجراءات كافة الخاصة بتسهيل وتنسيق العمل بسوق الطيور والمواشي والمسلخ المركزي، ويقوم المعنيون بإدارة العمليات والتفتيش البلدي بالتعاون وبمساندة من قبل أفرادها بالتنسيق مع الجهات المعنية لدى القيادة العامة لشرطة الشارقة، بتنظيم حركة السير على مداخل ومخارج المواقع التي تشهد إقبالاً خلال فترة العيد، خصوصاً المسالخ ومناطق بيع المواشي».

بدوره، قال إبراهيم أحمد الريس رئيس قسم السلامة والتفتيش البلدي: «تقوم إدارة العمليات والتفتيش البلدي، وبالتعاون المشترك مع المعنيين بالدائرة الاقتصادية بالشارقة، بمتابعة الرخص التجارية الخاصة بالمنشآت العاملة في نطاق سوق الطيور والمواشي لضبط أي تجاوزات أو مخالفات للنظم واللوائح المعمول بها، بالإضافة إلى تعاون البلدية مع وزارة الاقتصاد لمتابعة الأسعار، وستتم متابعة أمور العمالة المخالفة لقانون الإقامة بالدولة أو مزاولة نشاط دون الحصول على الموافقات من قبل الجهات المعنية بالإمارة، وذلك بالتعاون مع وزارة العمل».

وأوضح أنه من خلال الاجتماع التنسيقي الذي عقد مع إدارات البلدية المعنية باستعدادات العيد، تم الاتفاق على توفير وتسهيل الإجراءات الفنية كافة المتعلقة بحركة الدخول والخروج للمركبات، بالإضافة إلى توفير عدد كاف من المواقف الخاصة بمركبات مرتادي الموقع تفادياً للازدحام، وتوفير صالات انتظار خاصة بمرتادي المسلخ، حيث سيتم تزويدها بالتهوية المناسبة، وذلك من خلال توفير عدد كافٍ من المراوح الهوائية والإضاءة اللازمة لتسهيل تأدية المهام على أكمل وجه، وتخصيص منطقة مواقف بعدد (75) موقفاً خاصاً بأصحاب المزارع والعزب لبيع المواشي الخاصة بهم، وستخضع لاشتراطات الرقابة الصحية كافة المتعلقة بالأمور البيطرية.

من جهتها، أشارت الشيخة شذا المعلا مدير إدارة الصحة العامة، إلى أنه تم توجيه إدارة الصحة العامة بمتابعة الأمور الصحية كافة الخاصة بالمواشي الموجودة في حرم السوق وحرم المسلخ، تجنباً لاستغلال التجار، كما تم تكليف الأطباء المناوبين بالمهمة لمرافقة المفتشين أثناء جولاتهم التفتيشية على الحظائر والمركبات المحملة بالمواشي، بالإضافة إلى التأكد من صحة الذبائح.

فيما قال عبدالوهاب المبشر، رئيس قسم الخدمات البيطرية في بلدية الشارقة، إن البلدية أنهت استعداداتها وجاهزيتها للعمل بأقصى طاقة لتلبية طلب الجمهور المتزايد على الذبائح خلال فترة العيد، حيث تم إجراء فحص شامل لتجهيزات ومعدات المقاصب، مؤكداً أن مسالخ البلدية تتميز بجاهزيتها وخدماتها الحديثة إلى جانب تطبيقها أفضل المقاييس العالمية، لضمان بيئة نظيفة من خلال معايير صحية دقيقة ومتطورة لمراقبة اللحوم المذبوحة في مراحل الإنتاج كافة.

وأضاف المبشر: «تحرص البلدية على متابعة عمليات الذبح وبيع المواشي بطرق نظامية للتأكد من مدى ملاءمة عمليات الذبح للشروط والقوانين، ومراقبة حركة القصابين الجائلين الذين يحرصون على إقناع الناس بالقيام بالذبح داخل المنازل والشقق»، لافتاً إلى أن الخطورة في شراء مواشي مجهولة المصدر تكمن في غياب الفحوص الطبية والبيطرية للذبيحة التي قد تكون مصابة بأمراض يجهلها القائم بهذا النشاط المخالف». من جانبه، صرح المهندس جعفر علي جعفر مدير إدارة الخدمات البيئية، أنه سيتم توفير 60 عاملاً مع مشرفيهم و30 حاوية ابتداء من يوم عرفة حتى ثالث أيام العيد بموقع سوق المواشي والمسلخ المركزي لمتابعة عمليات النظافة. وقد ناشدت البلدية الجمهور بضرورة الذبح داخل المقصب وعدم ذبح الأضاحي داخل البيوت والطرقات بالمناطق السكنية، حفاظاً على سلامة الأغذية والصحة والعامة والبيئة وعدم تشويه المنظر الحضاري للمدينة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض