• الثلاثاء 30 ذي القعدة 1438هـ - 22 أغسطس 2017م

سيمون يقدم شهادة «القلب السليم» بـ 25 مباراة و9 أهداف

أسامواه «أمير الإبحار» في الخليج العربي بـ 2327 دقيقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 مايو 2014

علي معالي (دبي)

نجح الغاني أسامواه جيان، مهاجم العين، في أن يفرض نفسه بمنتهى القوة هذا الموسم، ليس فقط لأنه هداف دوري الخليج العربي لكرة القدم «29 هدفاً»، ولكنه حصل على أكبر نسبة مشاركة في المباريات، بواقع 2327 دقيقة في 26 مباراة، متفوقاً على جميع اللاعبين الأجانب والمحليين، والنسبة العالية لـ «المبدع» البالغ «28 عاماً» تؤكد أنه حاول أن يضع بصمته بالشكل الإيجابي، رغم أن «الزعيم» احتل مركزاً متراجعاً هذا الموسم مقارنة بالموسمين الماضيين، وشارك اللاعب خلال الموسم الماضي، في 22 مباراة، بواقع 1811 دقيقة «31 هدفاً»، وفي موسم 2011- 2012، لعب 18 مباراة بواقع 1523 دقيقة،وأحرز 22 هدفاً».

وبمراجعة دقيقة لبعض الأرقام في البطولة، نجد أن هناك 25 لاعباً فقط تخطوا حاجز الـ 2000 دقيقة طوال الموسم، ويحتل ناديا الأهلي والشارقة الأكثر مشاركة في عدد اللاعبين الذين تخطو هذا الحاجز، بواقع 4 لاعبين من كل فريق، حيث شارك سيف يوسف في 24 مباراة «2160 دقيقة»، والمهاجم البرازيلي جرافيتي في 24 مباراة «2138 دقيقة»، وبشير سعيد في 24 مباراة «2091 دقيقة»، ووليد عباس في 23 مباراة «2035 دقيقة»، أما رباعي «الملك» هم محمد يوسف، الذي ظهر في 25 مباراة «2250 دقيقة»، والبرازيلي راموس 25 مباراة «2250 دقيقة»، وأحمد خميس 24 مباراة «2148 دقيقة»، وسالم خميس 25 مباراة «2037 دقيقة».

ويأتي بني ياس في المرتبة التالية، بوجود 3 لاعبين فوق قائمة الـ «2000 دقيقة»، وهم عبدالسلام عامر 24 مباراة «2160 دقيقة»، ومحمد فوزي 23 مباراة «2024 دقيقة»، ونواف مبارك 26 مباراة «2018 دقيقة»، وبخلاف ذلك هناك لاعبان في أكثر من نادٍ شارك في المدة نفسها وهم: عبدالله بلال 24 مباراة «2160 دقيقة»، وسيباستيان تيجالي 24 مباراة «2112 دقيقة» من الوحدة، وإسماعيل ربيع 25 مباراة «2250 دقيقة»، وفيلانويفا 23 مباراة «2010 دقيقة» من الشباب، وأسامواه جيان 26 مباراة «2327 دقيقة»، ومهند سالم 23 مباراة «2047 دقيقة» من العين، وعبدالسلام جمعة 24 مباراة «2046 دقيقة» وماكيتي ديوب 24 مباراة «2149 دقيقة» من الظفرة، وسيمون فيندونو 24 مباراة «2116 دقيقة»، وبوريس كابي 24 مباراة «2123 دقيقة».

وهناك لاعب واحد فقط من 4 أندية، علي خصيف من الجزيرة، الذي شارك في 23 مباراة، بواقع 2070 دقيقة، والأسترالي هولمان 26 مباراة «2221 دقيقة»، والبرازيلي سوزا في صفوف الإمارات، بواقع 24 مباراة «2123 دقيقة»، والفرنسي ميشيل لارينت من صفوف الشعب «الهابط» 25 مباراة «2123 دقيقة».

واختفى الوصل ودبي من القائمة، مما يعني أن عدم الاستقرار في التشكيلة، وكذلك لم يكن هناك استقرار فني مناسب، حيث تعرض «الفهود» على سبيل المثال للعديد من المتغيرات الفنية، وبدأ «الأصفر» الموسم مع المدرب الفرنسي، ثم تولى المدرب المواطن سليم عبد الرحمن المهمة، لحين التعاقد مع المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر، وتمت إقالته، وعاد سليم عبدالرحمن للمهمة من جديد.

وأكد الغيني سيمون فيندونو «28 عاماً»، لاعب عجمان، أنه صاحب «قلب من حديد»، حيث تعرض في الموسم الماضي لحملة من نادي دبي، كادت أن تعصف بحياته في الملاعب، وتقتله معنوياً ونفسياً، عندما رفض «الأسود» التجديد معه بحجة مرض في قلبه، ولكن اللاعب صبر وتحامل على هذا الكلام، حتى انطلق مجدداً في ملاعب «البرتقالي» هذا الموسم، وشارك في 25 مباراة «2206 دقيقة»، وسجل خلالها 9 أهداف، رغم أنه ليس مهاجماً صريحاً، وهذه النسبة سواء من الوقت أو الأهداف تؤكد أن «قلب سيمون سليم» 100%.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا