• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

دبي تحتضن 12 لوحة للفنان البرازيلي العالمي أديسون باربوزا

«سحر الشرق» يتوهج في الوجوه والتفاصيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 03 مايو 2015

هيفاء مصباح (دبي)

يبحث الفنان البرازيلي العالمي أديسون باربوزا عن روح الشرق، ويحاول عبثاً أن يقتنصها في لوحاته الواقعية البحتة، فتراه يصور الحياة التقليدية الشرقية بعمق يقترب من المشاهد لكي يقدم له لقطات من التاريخ، كأنما يتابع مسلسلاً ملحمياً تعود وقائعه إلى القرن الثامن أو التاسع عشر، شخوصه ممثلون أكفاء بإخراج يستحق الأوسكار وإنتاج ضخم بالزي والإكسسوارات. وتأتي اللوحات الاثنتا عشرة لتقول بأن باربوزا مفتون بهذا الشرق وأن العالم الغربي لا يزال يبحث في أسرار الشرق القديم.

ويقول باربوزا في حديثه لـ «الاتحاد» إن المعرض الذي يقدمه في (أوتنتك آرت جاليري) في دبي ويحمل اسم «روح الشرق» هو عبارة عن مجموعة من اللوحات التي تصور الثقافة العربية التقليدية، ومستوحاة من مشاهداته الخاصة لأنماط الحياة الشرقية التقليدية التي تابعها في شغف خلال رحلاته إلى عدد من الدول العربية، ولا سيما دول شمال أفريقيا من مصر إلى المغرب ومن ثم إلى الإمارات والدوحة ودمشق والرياض. كما يستوحي باربوزا أعماله من حياة أصدقائه الشرقيين، فيطلب منهم ارتداء الأزياء التقليدية الخاصة بهم كما يصور العديد من مقتنياتهم الخاصة.

وتابع باربوزا القول إن الحياة الشرقية استهوت الفنانين العالميين منذ الأزل، فراح العديد من كبار رموز الفن التشكيلي بمختلف صنوفه يتسابقون في تصوير الحياة الشرقية وإظهار أنماطها المتعددة، وهو أحد هؤلاء الفنانين الذين أسرتهم الحياة الشرقية وبات شغوفاً في تصويرها ونقلها إلى العالم.

وأردف أنه عادة ما يستغرق من شهر إلى شهرين في العمل الواحد، وخلال الأعمال المقدمة في المعرض المقام حاليا في دبي، استحوذت جدارية «بائع السجاد» على الحصة الأكبر في الحجم والجهد فجاءت بحجم 220 متراً * 140 متراً، واستغرق إنجازها ما يقارب الشهرين.

وأشار باربوزا إلى أنه صور في مجموعته الحياة في إمارة دبي عبر لوحة «غروب الشمس في الخليج» ولوحة «الحياة الخليجية الطبيعة والبرية» ولوحة «في صحراء الخليج»، فيما جاءت التشكيلة الأخرى لتروي تفاصيل أخرى للحياة الشرقية ومنها «السوق» و«التاجر» و«حلال» و«مشهد السوق الشرقي» و«شارع شرقي» و«الحصان» و«الصقر» و«البدوي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا