• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

سعيد بن طحنون توج الفائزين

«المغربية» يحتفظ بكأس النادي المصري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 يونيو 2018

العين (الاتحاد)

احتفظ فريق الجالية المغربية بكأس بطولة النادي المصري الرمضانية لكرة القدم بالعين، بعد فوزه على الخزنة 6-3 في المباراة الختامية التي أقيمت مساء أمس الأول بملعب كلية التقنية بمنطقة فلج هزاع بمدينة العين، وسط حضور جماهيري كبير.

وكانت البطولة قد انطلقت في الثالث من رمضان بمشاركة 18 فريقاً، وأقيمت تحت رعاية معالي الشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان الرئيس الفخري للنادي.

سجل أهداف الجالية المغربية يوسف خروش «4 و38» ونور الدين الزاهد «6» وعبد الكريم كرومي «8 و16 و34 هاتريك»، بينما سجل للخزنة أيوب حلمي «18 و20» وإسماعيل القرشي «22»، وأدار اللقاء الحكمان محمد الوزير وياسر السيد، وسامح الذهبي مسجلاً ومحمود سعد مراقباً.

وتوج معالي الشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان الفائزين، بحضور الدكتور يحيى الأنصاري مدير كلية التقنية، ومحمد جاهين رئيس مجلس إدارة النادي المصري بالعين، ومهند العنزي لاعب فريق «الزعيم» ضيف شرف البطولة.

ونال فريق الجالية المغربية كأس المركز الأول والميداليات الذهبية وجائزة مالية، وحصل فريق الخزنة الوصيف على كأس والميداليات الفضية وجائزة مالية أيضاً، وحصد فريق النادي المصري بالعين صاحب المركز الثالث كأساً وميداليات برونزية، ونال عبد الكريم كرومي من فريق الجالية المغربية جائزة أفضل لاعب، وحصل خالد الهلالي من فريق المقام على جائزة هداف البطولة، وحصل شريف النجار من فريق النادي المصري بالعين على جائزة أفضل حارس مرمى، كما تم تكريم اللاعب مهند العنزي وفريق نعمة الذي نال جائزة الروح الرياضية، والحكام محمد الوزير وياسر السيد وسعيد المقدم، بجانب محسن عبد العظيم مقرر اللجنة الرياضية بالنادي، ومحمد فوزي منسق عام البطولة، ومحمود سعد عضو اللجنة المنظمة، بالإضافة إلى مجموعة الشركات الراعية والتي تضم حملة المتقين للحج والعمرة، جامعة العلوم الحديثة، معهد الابتكار المهني تفكير، ميردوست للمأكولات التركية، الفردان للصرافة، الأفندي جلوبال للدعاية والإعلان، الجابر للنظارات، فندق هيلي ريحان، برومون للنشر واللؤلؤ سوبر ماركت.

وأشاد معالي الشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان بفكرة الدورات الرمضانية التي تستضيفها كل مدن الدولة، مؤكداً على أهميتها في توثيق المحبة والصداقة بين أبناء الدولة من المواطنين وشباب الجاليات المختلفة، وتمضية أمسيات الشهر الفضيل في منافسات شريفة تنتهي بتهنئة الفائزين في أجواء أخوية تسودها الروح الرياضية العالية.

وأضاف: البطولات الرمضانية تكون دائماً زاخرة بالمواهب الشبابية من المواطنين وأبناء المواطنات والمقيمين من مواليد الدولة، ما يشكل فرصة ثمينة للأندية لمتابعة المنافسات واختيار أفضل العناصر والظفر بها وضمها إلى فرق الفئات العمرية وإشراكهم في البطولات الرسمية، وفقاً لقرار صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله، ما يشكل قاعدة متينة لمستقبل كرة الإمارات ومنتخباتنا الوطنية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا