• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مساحات رملية مفتوحة توفر المتعة والمرح

إقبال كبير على شواطئ أبوظبي المفتوحة مع اقتراب موسم الصيف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 مايو 2014

لا شيء أفضل هذه الأيام من الخروج برفقة العائلة، إلى الشواطئ الرملية للاستمتاع بخيارات متنوعة من الترفيه والتسلية. والفرص كثيرة في أبوظبي التي تتمتع شواطئها العامة بأجواء مفعمة بالحيوية تشجع على الاسترخاء تحت الشمس أو ممارسة أنشطة عدة .. من النزول إلى البحر، حيث متعة اللهو بالمياه الدافئة، إلى ممارسة الألعاب الخفيفة. والآن تستقبل الشواطئ المفتوحة في العاصمة أعداداً متزايدة من الجمهور مع اقتراب موسم الصيف ، وتنتظر المزيد من الرواد بعد انتهاء الامتحانات الدراسية.

نسرين درزي (أبوظبي)

لا تقتصر السياحة الشاطئية على السباحة والرياضات المائية وحسب، وإنما تدخل في تفاصيل جماليات المشهد، ويلعب التناسق اللوني ما بين زرقة البحر النقي والمساحات الخضراء الموزعة بشكل هندسي دوراً بارزاً في عملية الاستقطاب السياحي، ومن منطلق أن التميز في قطاع الخدمات الشاطئية بات يتطلب المزيد من شروط الجودة، والحرص على استقدام أفضل معايير خيوط الترف، تشكل النظافة العامة وحسن التنظيم جزءاً أساسياً من عوامل الجذب. وهنا يكون التركيز على الوجه الحضاري من الواجهة المائية التي تعكس هندسة المرافق على صفحات المياه.

رمال بيضاء نقية

والبداية مع شاطئ جزيرة السعديات الوجهة المثالية لقضاء العطلات العائلية، وهو من أرقى الشواطئ المجاورة التي تحوط بها المنتجعات الفندقية الفخمة المنتشرة على ساحل يمتد لمساحة 9 كيلومترات من الرمال البيضاء النقية، والتوجه إليه يستحق قضاء اليوم بالكامل واستكشاف المنطقة المجاور،ة والتي تحولت مع الوقت إلى موقع يضم أكثر من مرفق للرياضة والاسترخاء. فهناك وعند الطرف الآخر تتربع قرية مرسى شاطئ السعديات، وعلى يمينها المجمع السكني المكشوف على البحر، والذي يحتضن مجموعة من الفلل والشقق يشكل سكانها عضوية دائمة ضمن أرجاء جزيرة السعديات. وفي أجواء الاسترخاء نفسها تتألق مارينا السعديات التي تعتبر مركزا للمرافق التجارية والخدمات الترفيهية في الجزيرة، وتتوافر فيها مراسي تتسع لنحو ألف يخت، وتتضمن مرافق خدماتية ومجمعات تجارية، ومطاعم فاخرة على امتداد الشاطئ. ويمكن لزوار الجزيرة بقصد الاستمتاع بمياهها النقية، المرور بالمنتجعين اللذين تم افتتاحهما هناك وهما «بارك حياة» و«سانت ريجيس» إضافة إلى نادي اليخوت، وما يزيد على 3 ملايين متر مربع من المساحات التجارية التي يجري العمل عليها لتقدم خيارات إضافية للضيوف والسياح، حيث يقع المتحف البحري الذي قام بتصميمه الياباني تاداو أندو، وهو يحتفي بالتراث البحري العريق في الخليج ويدعم المبادرات الرامية إلى حماية البيئة البحرية النادرة في المنطقة.

أنشطة رياضية ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا