• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

المستهدف 60 مركبة خلال 3 سنوات

11 حافلة خضراء تعمل بالوقود الحيوي في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 15 يناير 2014

دبي (وام) - أعلنت هيئة الطرق والمواصلات بدبي، ارتفاع عدد الحافلات الخضراء التي تعمل بالوقود الحيوي إلى 11 حافلة ضمن خطتها المبنية على تعزيز مبادرة الاقتصاد الأخضر التي وجه بها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في شهر يناير من عام 2012 تحت شعار «اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة».

وأشار المهندس عمر بن حيدر مدير إدارة الصيانة والخدمات بمؤسسة المواصلات العامة في هيئة الطرق والمواصلات، إلى تدشين صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي خلال العام 2012 أول حافلة تعمل بالوقود الحيوي، وقال

“مضينا بعدها قدما في تعزيز التجربة بناء على تحليل النتائج التي كشفت عن انخفاض نسبة التلوث الناتجة عن احتراق وقود الحافلات من 65 في المائة إلى 43 في المائة مقارنة بأفضل الممارسات العالمية وهي 72 في المائة وكذلك انخفاض نسبة الانبعاثات الكربونية بنسبة 34 في المائة ومعدل تكلفة الوقود بمعدل 7 في المائة، كاشفا عن خطة استراتيجية لتوسيع مجال التجربة على 60 حافلة خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وأضاف أنه بعد 6 أشهر من التجربة والنتائج الإيجابية قمنا بتعميمها على 10 حافلات أخرى وهو ما حدث فعلا وتعمل حاليا بكفاءة عالية على خطوط المواصلات العامة، موضحا أن الوقود الحيوي هو خليط من مستخرجات زيوت الطعام ووقود الديزل وهو صديق للبيئة وفق المعايير الدولية والمستخدم منه حاليا عبارة عن خليط يحتوي على 5 في المائة زيوت طعام و95 بالمائة وقود ديزل.

وأشار إلى أن الحافلة الخضراء من المشروعات الرائدة في مجال الاستدامة البيئية التي أطلقتها الهيئة بالتعاون مع مجموعة - س.س لوتاه - التي تقوم بتجربة تقنية الوقود الحيوي الصديق للبيئة وبالتعاون أيضا مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة الذي يعمل على الترويج للمبادرة ضمن نطاق أعماله لدعم وسائل النقل المستدام.

وأكد عمر بن حيدر أنه اتضح بعد البحث الميداني والاطلاع على التجارب المحلية في هذا المجال، ريادة هيئة الطرق والمواصلات في استخدام الوقود الحيوي في مواصلاتها العامة على مستوى الدولة، الأمر الذي يعني قدرتنا على تحمل مسؤوليتنا المجتمعية عبر مبادرات فعالة تستهدف تلبية احتياجات المجتمع المحلي في إيجاد بيئة نظيفة ومستدامة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض