• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

كي مون يطلب وقف استهداف المستشفيات والسماح بتدفق المحروقات

الحوثي يستغل هدنة إنسانية في عدن للقتل وجلب التعزيزات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 مايو 2015

عواصم (الاتحاد، وكالات) نفذت المقاومة الجنوبية في عدن، هدنة أمس إنسانية لمدة ساعتين اعتباراً من الثامنة صباحاً، استجابة لنداءات استغاثة وجهتها منظمات محلية ودولية، منها الصليب الأحمر والهلال الأحمر، ترمي لتمكين تلك المنظمات من مزاولة عملها وانتشال الجثث الملقاة في الشوارع واسعاف الجرحى. بينما لم تلتزم الميليشيات الحوثية وقناصتها، وحلفاؤها بالهدنة، وأطلقوا الرصاص الحي على المدنيين النازحين والمقاومة وخلال عمليات انتشال الجثث في جبهات خورمكسر ودار سعد والمعلا، ما أسفر عن مقتل 21 شخصاً من بينهم 13 مدنياً. وذكرت مواقع المقاومة الشعبية المساندة للشرعية، أن الهدنة تأتي استجابة لنداء وجهته منظمتا الصليب الأحمر والهلال الأحمر ومن أجل تمكن الأسر المنكوبة التي تريد الخروج من المديريات التي تتمركز فيها القوات الموالية للرئيس السابق علي صالح وحلفاؤه الحوثيين. وأكدت مصادر أن قناصة مسلحي الحوثي، أطلقوا الرصاص الحي على المدنيين الذين خرجوا من منازلهم رافعين الرايات البيضاء. ولم يستطع عدد من الأسر من النزوح حيث لا تزال عالقة، كما لا تزال بعض الجثث لمدنيين بينهم نساء وأطفال، تحت أنقاض المباني لليوم الثالث على التوالي. وأشارت مصادر المقاومة الشعبية، إلى أن الغذاء أوشك على النفاد من الأسر العالقة والتي لم تعد تملك سوى القليل من الأرز، مؤكدة أن الحوثيين استغلوا ساعات الهدنة وأدخلوا تعزيزات عسكرية إلى منطقة المطار. من جهته، دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون المتحاربين في اليمن إلى وقف الهجمات على المستشفيات وإعادة تسليم المحروقات للتخفيف من الأزمة الإنسانية الطاحنة، مطالباً في بيان من جميع الأطراف فتح طرقات آمنة أمام الوكالات الإنسانية. وكرر كي مون دعوته إلى «وقف فوري لإطلاق النار» وإلى تنفيذ «هدنات إنسانية». وشدد على «ضرورة إعادة استيراد المحروقات، كي لا يسوء الوضع الإنساني الكارثي في الأصل» مشيراً إلى أن عدم توافرها أجبر برنامج الأغذية العالمي على وقف توزيع المواد الغذائية في عدد من مناطق البلاد. وقال أيضاً إن «النظام الصحي في اليمن والخدمات الصحية والاتصالات على شفير الانهيار»، محذراً من أن «العمليات الإنسانية سوف تتوقف خلال الأيام المقبلة في حال لم يتم التزود بالوقود». كما أشار الأمين العام للأمم المتحدة إلى أن «الهجمات على البنى التحتية المدنية ومن بينها المستشفيات ومخازن المنظمات الإنسانية ومنشآت المنظمة الدولية أمر غير مقبول ويعتبر انتهاكاً للقوانين الدولية».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا