• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

الموت يغيّب المخرج التّونسي حمّودة بن حليمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 يناير 2017

تونس(الاتحاد)

غيّب الموت، صباح أمس السبت، المخرج السينمائي التونسي حمودة بن حليمة، أحد رواد السينما التونسية. ونعت وزارة الثقافة التونسية المخرج الراحل عن 82 عاماً، وجاء في بيان النعي «يعتبر حمودة بن حليمة من المجموعة الأولى التي ناضلت من أجل إنشاء سينما تونسية وطنية، وقد كان ضمن الدفعة الأولى التي سافرت إلى فرنسا سنة 1957 لدراسة السينما في المعهد العالي لدراسات السينما بباريس الذي تخرج منه سنة 1960».

وأضاف البيان:«إن الفقيد ورغم أنه مقل في إنتاجه فقد أسس مع النخبة الأولى للسينما التونسية أمثال: أحمد حرز الله وحميدة بن عمار، وحاتم بن ميلاد، وشارك في لجان متعددة في وزارة الشؤون الثقافية».

ويذكر أن الفقيد حمودة بن حليمة، ولد بالمكنين يوم 10 فبراير1935 وتخرج من «الايداك» سنة 1957، وبدأ حياته المهنية بتحمل مسؤوليات مختلفة بمؤسسة الإنتاج السينمائي التونسية«الساتباك»، مع قيامه بالإنتاج للتلفزيون التونسي في بداياته.

ويعد بن حليمة أحد مؤسسي التيار الواقعي في السينما التونسية، إذ تميّزت أفلامه بالأسلوب السهل الممتنع وأصبحت نقطة مضيئة في مسيرة السينما التونسية يتم اعتمادها في المعاهد السينمائيّة بتونس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا