• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة يدين اختطاف الفتيات من قبل "بوكوحرام"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 مايو 2014

وام

أدان فضيلة العلامة الشيخ عبدالله بن بيه رئيس "منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة" مختلف أعمال العنف العشوائي الذي تشهده نيجيريا والذي لا يمكن تبريره لا دينيا ولا عقلا ولا مصلحة، معربا عن أسفه وإدانته لإختطاف الفتيات من قبل مجموعة تنتمي الى منظمة "بوكوحرام".

وناشد هذه الجماعات أن تعيد الفتيات الى ذويهن والتوقف عن الأعمال التي تحرمها كل الديانات السماوية وخاصة الدين الإسلامي الذي شوهت صورته وانتهكت قدسيته على أيدي أشخاص لا يدركون حقيقته ولا يستشيرون مرجعياته.

ودعا العلامة الشيخ عبدالله بن بيه، علماء المسلمين في نيجيريا وفي غرب إفريقيا ورجال الدين المسيحي في هذه المناطق الى التعاون والتعاضد بحكم مسؤوليتهم الخاصة لإيقاف الاقتتال والاحتراب الذي لن ينتهي إلا بضياع الأوطان ووضعها في دائرة التخلف والتيه الذي لا بقاء فيه لدين ولا لتنمية، مطالبا بدعم جهود السلام ليس في نيجيريا وحدها ولكن في وسط أفريقيا أيضا التي مرت ولا تزال بأحداث مؤلمة.

وفيما يلي نص بيان العلامة الشيخ عبدالله بن بيه..

لقد بلغنا ببالغ الأسف ما يجري في نيجيريا في هذه الأيام من تطورات في سلسلة الأحداث الدامية والحرب العبثية التي تجري في هذا البلد الإفريقي الكبير بين مجموعات صغيرة من المتطرفين.

وكانت مأساة الفصل الأخير إختطاف الفتيات من طرف مجموعة تنتمي الى منظمة بوكوحرام..ونحن ندين بشدة كل أعمال العنف العشوائي الذي لا يمكن تبريره لا دينيا ولا عقلا ولا مصلحة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض