• السبت 08 ذي القعدة 1439هـ - 21 يوليو 2018م

أشادوا بنهج القيادة في دعم القطاع الإنساني وثقافة العطاء

مسؤولون ومواطنون: يوم «زايد للعمل الإنساني» فرصة لاستذكار قيم القائد المؤسس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 يونيو 2018

ناصر الجابري (أبوظبي)

أكد مسؤولون في قطاع العمل الخيري ومواطنون، أن يوم زايد للعمل الإنساني يمثل فرصة لاستحضار قيم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ومواقفه الخالدة التي شملت مختلف بقاع العالم، حيث تشهد البشرية بما رسخه القائد المؤسس من عطاء بهدف ترسيخ قيم العطاء الإنساني النبيل.

وثمّن المسؤولون حرص القيادة الرشيدة وتوجيهاتها المستمرة في دعم منظومة العمل الخيري في الدولة، عبر المبادرات والبرامج والمشاريع المختلفة محلياً وخارجياً، بما يجسد الواقع العملي لقيم ومبادئ القائد المؤسس، معتبرين أن ريادة دولة الإمارات مؤشرات العمل الإنساني تعد انعكاساً للجهود الإنسانية المتواصلة التي تقدمها الدولة.

وقال راشد مبارك المنصوري، نائب الأمين العام لقطاع الشؤون المحلية في هيئة الهلال الأحمر، إن يوم زايد للعمل الإنساني يمثل ذكرى لاستحضار سيرة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وأعماله الخالدة التي شملت القريب والبعيد في شتى بقاع العالم، عبر مختلف مشاريع الخير المقدمة.

وأضاف المنصوري: سيرة القائد المؤسس تحتوي على مآثر الخير والعطاء، فبالنسبة لنا هو من أسس أنبل القيم الإنسانية ورمز الكرم والعطاء، وخلال عهده تأسست الجمعيات الإنسانية بمتابعته وإشرافه المباشر، بما رسخ من منظومة العمل الإنساني في الدولة، فالقائد المؤسس أمر بإنشاء هيئة الهلال الأحمر في عام 1983، كما تم تأسيس مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية في وقت لاحق، لتتابع بعدها جمعيات ومؤسسات الخير في درب العطاء.

وتابع المنصوري: إنجازات القائد المؤسس لا يمكن أن تحصى، فالمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لم يفرق بين شخص وشخص في دعم أعمال الخير، لم يفرق بين دين أو عرق أو لون، ذلك أن اهتمامه الأساسي ينصب على مساعدة مختلف شرائح المجتمعات وإسعادها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا