• الخميس 07 شوال 1439هـ - 21 يونيو 2018م

تضمنت توزيع 100 وجبة رمضانية

«هذا من نهج زايد» مبادرة تطوعية نظمها شباب المجلس الأخضر في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 يونيو 2018

هالة الخياط (أبوظبي)

أطلق 50 شاباً وشابة من أعضاء المجلس الأخضر للشباب في هيئة البيئة بأبوظبي، حملتهم الرمضانية الرابعة بعنوان «هذا من نهج زايد»، حيث أعدوا ووزعوا 100 وجبة رمضانية على الصائمين خلال وقت الإفطار الذين اضطرتهم ظروف عملهم الوجود في الطرقات كالعمال وسائقي سيارات الأجرة وموظفي محطات أدنوك للتوزيع.

وأوضحت رشا المدفعي، مدير قسم المدارس المستدامة بيئياً في هيئة البيئة بأبوظبي أن الحملة أطلقها شباب المجلس الأخضر للشباب وتهدف إلى تعزيز الاستدامة التي تعتبر واحدة من قيم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، كما تساهم في زيادة الوعي بأهمية العمل التطوعي في شهر رمضان الفضيل.

وقالت المدفعي لـ «الاتحاد» إن مجلس الشباب الأخضر منبثق من مبادرة الجامعات المستدامة التي أطلقتها هيئة البيئة في أبوظبي منذ 4 سنوات، وترعاها شركة «بروج».

وأفاد خالد الخوجة طالب في المعهد البترولي والمسؤول من المجلس الأخضر للشباب عن تنظيم الحملة، بأن حملتهم التطوعية لم تقتصر على توزيع الوجبات، وإنما اشتملت على شراء مكونات ومستلزمات إعداد الوجبات، وطبخ الطعام وإعداد الوجبات وتوضيبها باستخدام الأواني والأكياس الصديقة للبيئة، وتوزيع الطعام، ونشر التوعية على منصات التواصل الاجتماعي، ومشاركة تفاصيل الحملة مع الجمهور.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا