• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لحمايتها حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في دبي

حمدان بن راشد يشيد بجهود جمعية الإمارات لمتلازمة داون

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 مايو 2015

دبي (وام)

افتتح مساء أمس مؤتمر الإمارات الدولي لمتلازمة داون 2015 في نسخته الأولى والذي تنظمه جمعية الإمارات لمتلازمة داون في فندق شانغريلا دبي على مدى ثلاثة أيام بالتعاون مع هيئة الصحة في الإمارة وذلك برعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة.

ووجه سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم كلمة في الحفل ألقاها بالإنابة عن سموه الدكتور أحمد بن كلبان المدير التنفيذي للخدمات والمستشفيات في هيئة الصحة، أعرب فيها سموه عن شكره لجهود التوعية الصحية العامة والمتخصصة والداعمة لبرامج ومبادرات التعليم الطبي المستمر للعاملين في القطاع الصحي وطلبة الطب وأسر ذوي متلازمة داون والمهتمين في هذا المجال.

وأشاد سموه بجهود جمعية الإمارات لمتلازمة داون، الشريك الاستراتيجي والأول من الجهات المعنية، بتنفيذ معطيات استراتيجية دبي لذوي الإعاقة 2020 والجهود التي تقوم بها اللجنة العليا لحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في إمارة دبي لاستضافة قمة المدن الدامجة 2015 والتي تعقد لأول مرة في إمارة دبي في أكتوبر المقبل، بحضور نخبة من الخبراء وصانعي السياسات والباحثين المختصين في مجال الأشخاص ذوي الإعاقة بهدف طرح ومناقشة الابتكارات والحلول والخدمات والتكنولوجيا والتصميم العالمي، وغيرها من المواضيع، وبما يضع بصمة واضحة وبارزة للإمارة كمدينة صديقة وسهلة الوصول من قبل المعوقين ودمجهم في المجتمع.

وأشار سموه إلى أن برنامج الكشف والتدخل المبكر يهدف إلى الكشف عن 80 إلى 90 في المائة من الحالات المحتمل إصابتها بإعاقات إنمائية، وذلك من خلال توفير وسيلة كشف سهلة وميسرة خلال السنوات الأولى من عمر الطفل تربط بجدول التطعيمات الأساسية وبإشراف كادر مؤهل للتطبيق الفعلي للبرنامج، على أن تبدأ هيئة الصحة توفير هذه الخدمات في مراكز الرعاية الصحية الأولية لتمتد بعد ذلك لعيادات ومستشفيات القطاع الخاص.

وأوضح سموه أن هيئة الصحة في دبي تقوم حالياً بتقديم خدمات الكشف المبكر في مستشفياتها وعياداتها مثل فحص حديثي الولادة في الرعاية الصحية الأولية وفحص الأطفال الخدج في مستشفى لطيفة، وستعمل خلال الفترة القادمة على تكثيف رفع مستوى الوعي المجتمعي حول أهمية إجراء الفحص المبكر من أجل تقديم التدخل المطلوب بكفاءة وفعالية.

وأكد سموه أن في الوقت الذي تحرص هيئة الصحة على تحديث وتطوير التعليم المستمر للهيئة الطبية في مستشفياتها وعياداتها العامة والمتخصصة، فإننا نعلن اليوم اعتماد 16 ساعة طبية علمية معتمدة لهذا المؤتمر تقديراً للجهود العلمية والطبية المبذولة في هذا المجال الطبي المتخصص الذي يخدم المعنيين بذوي متلازمة داون.

ورفعت سونيا السيد أحمد الهاشمي رئيس مجلس إدارة الجمعية، سفيرة النوايا الحسنة للطفولة، رئيس اللجنة العليا للمؤتمر، في الكلمة التي ألقتها، أسمى آيات الشكر والتقدير إلى القيادة الرشيدة، على رعايتها الكريمة لذوي متلازمة داون.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض