• الجمعة 28 ذي الحجة 1437هـ - 30 سبتمبر 2016م

أكد ريادة المدن الذكية الخليجية

تقرير: الأجهزة القابلة للارتداء تتضاعف في 2020

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 سبتمبر 2016

دبي (الاتحاد)

من المتوقع أن تدفع الحاجة إلى الربط السلس بإنترنت الأشياء الشحنات المورّدة عالمياً من الأجهزة الذكية القابلة للارتداء إلى الصعود، ليتضاعف الطلب عليها في حلول العام 2020، وفقاً لتقرير حديث صادر عن شركة «فروست آند سوليفان» لأبحاث السوق، تم إعداده بالتعاون مع أسبوع جيتكس للتقنية.

وتُعدّ الأجهزة الذكية القابلة للارتداء أدوات تقنية حاسوبية يمكن ارتداؤها كملابس أو كماليات، مثل الساعات والنظارات والملابس، حيث يمكن لهذه الأجهزة أن تقدّم معلومات فورية تتناسب وسياقات محدّدة، من خلال تسجيل البيانات وتحليلها وتوصيلها، ما يساعد في عملية صنع القرار وإثراء الخبرات.

وتشمل حالات الاستخدام المتابعة المستمرة لمستجدات الوضع الصحي وحالة اللياقة البدنية والتتبع الفوري لوسائل النقل والمواصلات وتحسين مواقع البناء وخطوط المصانع عبر تقنيات الواقع الافتراضي.

ومن المتوقع أن ينمو حجم الشحنات العالمية من الأجهزة التي يمكن ارتداؤها من 90 مليون جهاز العام الحالي إلى أكثر من 200 مليون في حلول العام 2020، وفقاً لتقرير «فروست آند سوليفان» المعنون «الحوسبة القابلة للارتداء: الساعات الذكية تدفع عجلة النمو في السوق العالمية للأجهزة القابلة للارتداء»٬ ويرجع الفضل في ذلك النمو جزئياً إلى الطلب المتزايد من دول مجلس التعاون الخليجي.

وفي السياق ذاته، أكّد روبرت سكوبل، الخبير التقني في وادي السيليكون، والذي من المقرّر أن يتحدث في مؤتمر أسبوع جيتكس للتقنية 2016، الذي يقام بين 16 و20 أكتوبر بمركز دبي التجاري العالمي، إن الأجهزة الذكية التي يمكن ارتداؤها «تتطور بسرعة من الناحية التقنية وفي طريقها إلى الحلول محل الهواتف الذكية في العام 2020»، لافتاً إلى أنها «تتيح بوابة تمهّد الطريق لتحقيق التفاعل السلس المنشود بين السكان وإنترنت الأشياء». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا