• الخميس 27 ذي الحجة 1437هـ - 29 سبتمبر 2016م

«العقارات الفلكية» فضيحة جديدة تضرب النظام الإيراني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 سبتمبر 2016

لندن - الاتحاد نت

كشف تقرير سري لمنظمة «التفتيش» الإيرانية، عن فضيحة جديدة ضربت النظام الإيراني وكشفت تجاوزات كبيرة في بلدية طهران، وأطلق عليها فضيحة «العقارات الفلكية» على نغمة أزمة «الرواتب الفلكية» التي زعزعت أركان نظام الملالي قبل أشهر.

وذكرت صحيفة الشرق الأوسط أن التقرير اشتمل على قضايا اختلاس ورشى واحتيال، كما كشف عن عمليات بيع بالتقسيط لـ200 عقار تملكها بلدية طهران بقيمة سوقية تتجاوز 800 مليون دولار بأقل من نصف سعرها الحقيقي إلى 150 فرداً من كبار المسؤولين والنواب البرلمانيين والشخصيات الرسمية، وذلك بأوامر من عمدة طهران اللواء محمد رضا قاليباف أحد قادة الحرس الثوري الإيراني.

وذكر التقرير أن تراخيص بيع العقارات في مناطق حساسة من العاصمة وقّع عليها عمدة طهران ورئيس منظمة «التفتيش» في البلدية حميد تنها والمدير العام لمكتب وزير الدفاع السابق ورئيس أمن بلدية طهران حميد رضا حيدران، فضلاً عن تواقيع أخرى من مسؤولين كبار في البلدية.

وكشفت وسائل إعلام أن منظمة «التفتيش» المكلفة برقابة التجاوزات الإدارية وملفات الفساد وجهت رسالة إلى بلدية طهران قالت فيها إن مسؤولين كباراً من ضمنهم نواب برلمانيون وأعضاء مجلس بلدية طهران ورؤساء مديريات بلدية طهران، حصلوا بطريقة غير قانونية على عقارات من ممتلكات الحكومة بأقل من القيمة السوقية في شمال العاصمة.

     
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء