• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

إسبانيا.. الريال يودع السباق بالسقوط أمام سيلتا فيجو

أتلتيكو وبرشلونة يرسمان سيناريو الحسم في قمة «كامب نو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 مايو 2014

يخوض أتلتيكو مدريد وبرشلونة مباراة الحسم في الجولة الأخيرة باستاد نوكامب لتحديد بطل دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم الأسبوع المقبل بعدما اكتفى فرسا السباق بالتعادل أمس الأول لتصبح المسابقة أمام سيناريو ختام مثير. وفي يوم ساده التوتر والقلق كان الفوز سيكفي أتلتيكو لضمان اللقب لكن الفريق اكتفى بالتعادل 1-1 على أرضه مع ملقة، بينما تعادل ملاحقه برشلونة حامل اللقب بدون أهداف في إيلتشي.

وخرج ريال مدريد من سباق المنافسة نهائيا بعدما خسر 2- صفر أمام مضيفه سيلتا فيجو ليصبح على بعد خمس نقاط من غريمه المحلي المتصدر قبل جولة واحدة من النهاية.

ويملك أتلتيكو 89 نقطة في الصدارة مقابل 86 نقطة لبرشلونة و84 لريال الذي غاب عنه لاعبون مؤثرون على رأسهم الهداف كريستيانو رونالدو. ولو هزم برشلونة أتلتيكو يوم الأحد فسيتوج بطلاً بفضل تفوقه في نتيجة المواجهات المباشرة بينهما، إذ تعادلا بدون أهداف في مدريد في يناير الماضي. أما أتلتيكو فسيكفيه التعادل لتحقيق اللقب المحلي للمرة الأولى منذ عام 1996 وهو الفريق الذي كان يضم دييجو سيميوني المدرب الحالي للفريق. وسينهي أتلتيكو سيطرة برشلونة وريال على لقب الدوري للمرة الأولى منذ عام 2004 عندما فاز فالنسيا باللقب.

وقال دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو في مؤتمر صحفي: «لو قالوا لنا في بداية الموسم إننا سنذهب لليوم الختامي في استاد نوكامب والفارق ثلاث نقاط لصالحنا على برشلونة لم يكن أحد ليصدق». أضاف: «الآن الفرص متساوية 50 بالمئة لكل منا، المنافس معتاد على مثل هذه اللحظات، نحن متواضعون وما قام به هذا الفريق أمر لا يصدق.. احتجنا لجهد هائل ونأمل أن يتحقق ما نريد يوم الأحد».

وتأخر أتلتيكو بهدف مفاجئ سجله صمويل جارسيا في الدقيقة 65 قبل أن يتعادل عن طريق توبي الدرفيرلد بعدها بتسع دقائق. وضاعت فرصة ذهبية من أتلتيكو لحسم اللقب، حين سدد أدريانو كرة لولبية رائعة في الثواني الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع، لكن ويلي كابايرو حارس ملقة أبعدها لركلة ركنية.

ودافع المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد عن لاعبيه بعد التعادل، وقال سيميوني: «اللاعبون قدموا كل ما بوسعهم في المباراة، لعبت الكرة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا