• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الإدارة تشكر راشد عبدالكريم وعرض مكسيكي لبوتش

أوليفييرا وكوليو مستمران مع الوصل والاستغناء عن دوندا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 مايو 2014

علي معالي (دبي)

قررت إدارة نادي الوصل الاستغناء عن خدمات راشد عبدالكريم مدير الفريق الأول لكرة القدم بالنادي بعد نهاية الموسم، حيث وجهت إدارة الفهود رسالة شكر إلى راشد على الفترة التي تولى فيها المهمة في توقيت صعب حيث عانى الفريق فترة حرجة للغاية حيث كان الإمبراطور على أبواب الهبوط لدوري الدرجة الأولى.

وتبحث إدارة الوصل في الوقت الحالي في الكثير من الملفات المهمة الخاصة بترتيب البيت الوصلاوي استعداداً للموسم الجديد، حيث هناك العديد من الأسماء لتولي منصب مدير الكرة، ومن المتوقع استمرار سليم عبدالرحمن المدرب المواطن في منصبه كمدرب مواطن مع المدرب البرازيلي الجديد كامبوس والذي يتواصل مع إدارة الكرة بالنادي يومياً لمعرفة الجديد، وكذلك لطرح العديد من الأفكار والآراء التي يرغب في تكوينها في الموسم المقبل.

ومن المنتظر أن يستغني الوصل عن اللاعب التشيلي أديسون بوتش (28 سنة) في ظل وصول عرض من نادي مكسيكي وقد أبدت إدارة الكرة رغبتها في ترك بوتش خاصة وأنه لم يقدم المستوى المأمول منه حيث انضم اللاعب للفهود في فترة الانتقالات الشتوية ولم يسجل بوتش خلال الموسم سوى هدف واحد في شباك نادي الإمارات وشارك اللاعب في 10 مباريات بواقع 776 دقيقة وكان هذا اللاعب قد انضم لصفوف الوصل قادماً من نادي يونيفرسيداد تشيلي موسم 2011 - 2012 ولعب وقتها 6 مباريات فقط خلال موسم كامل بواقع 214 دقيقة وسجل فيها أيضاً هدفاً وحيداً في شباك نادي الإمارات.

كما سيتم الاستغناء عن الأرجنتيني ماريانو دوندا بعد انتهاء فترة تعاقده مع النادي خاصة وأن دوندا هو الآخر لم يقدم ما يشفع له في الموسم المنتهي حيث شارك اللاعب (32 سنة) في 21 مباراة بواقع 1714 وسجل خلالها 3 أهداف، والموسم المنتهى هو الثالث لهذا اللاعب الأرجنتيني مع الوصل ولكن في العام المنتهي تراجع مستواه بشكل لافت للنظر. ومن جانبه أكد دوندا أن هناك 3 عروض محلية سيدرسها بشكل جيد خلال الفترة المقبلة حيث سافر اللاعب إلى بلاده لقضاء إجازة قصيرة على أن يعود مجدداً للبت في العقود الحالية بشكل نهائي معبراً عن سعادته عن الفترة التي قضاها بنادي الوصل.

وفي نفس الوقت يستمر الثنائي البرازيلي ريكاردوا أوليفييرا والأرجنتيني خوان كوليو مع الفريق بحسب التعاقدات المبرمة معهما، وهو ما سيجعل إدارة الكرة ومن خلال التواصل مع المدرب الجديد أن تتحدث عن التعاقد في الوقت الراهن مع لاعبين أجنبيين.

ومن الواضح أن إدارة نادي الوصل في الوقت الراهن تسابق الزمن من أجل تهيئة الفريق بالشكل المناسب بعد الكبوة الكبيرة التي حدثت للفريق هذا الموسم باحتلال المركز الـ 12 وهي المرة الأولى التي تحدث في تاريخ النادي بأن يحتل هذا المركز الذي كان بمثابة الصدمة للجماهير الوصلاوية.

وتعليقاً على قرار الاستغناء الذي تسلمه قال راشد عبدالكريم مدير الكرة السابق: «نفس الإدارة التي جعلتني أخرج من النادي عندما كنت لاعباً هي نفسها التي أرسلت لي قرار الاستغناء عن منصبي كمدير للكرة».

أضاف: «لم يكن مفاجأة لي قرار الاستغناء، لكن الطريقة التي تم بها لم تكن لائقة بالمرة، حيث فوجئت بموظف من النادي يتصل بي صباحاً يطالبني بالحضور للنادي في المساء، وإذا به يسلمني قرار الاستغناء، وهي طريقة لم تكن لائقة بالمرة خاصة وأننا نعتبر الوصل هو البيت الكبير لنا، إضافة إلى ذلك أننا تحملنا الكثير هذا الموسم من ضغوطات مختلفة، وتركت التحكيم وتركت بيتي لساعات طويلة في ظروف اجتماعية مختلفة حباً في النادي والعمل بين جدرانه، ثم أنني كنت أفكر فعلياً في ترك المنصب قبل نهاية الموسم، لكنني وجدت الموقف الصعب الذي يعانيه الفريق وظللت على تماسك مع بقية أفراد الجهاز حتى نعبر المحنة ويبقى الفريق في دوري الخليج العربي، بعد كبوة هي الأكبر في تاريخ النادي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا