• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

رغبة الاستقرار وعلاقته الجيدة مع كوزمين ترفعان

كانافارو يتلقى عروضاً من «الكالشيو» ومفاوضات التجديد نهاية مايو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 مايو 2014

جددت أندية بالدوري الإيطالي مفاوضاتها مع الإيطالي فابيو كانافارو قائد الأزوري الأسبق وأفضل لاعب في العالم 2006، ومدرب النادي الأهلي، وتفيد المتابعات بأن أندية الوسط بـ «الكالشيو» خاطبت ود المدرب الذي حصل على رخصة التدريب المحترف من الاتحاد الإيطالي العام الماضي.

وفي الوقت نفسه، أبدى فابيو رغبته في الاستمرار مع الأهلي للموسم المقبل، خاصة أنه يرغب في المشاركة بإنجاز المنافسة على لقب دوري أبطال آسيا، في نسخته القادمة، وعلمت «الاتحاد» أن كانافارو أبدى نية التجديد للأهلي، ولكنه اتفق مع عبدالله النابودة رئيس مجلس إدارة «القلعة الحمراء» على الحديث عن التجديد عقب نهاية الكأس وتحديدا مع نهاية مايو الجاري. وأسهم وجود فابيو كانافارو في ارتفاع المستوى الفني لمدافعي الأهلي حيث عمل على نقل خبراته الواسعة إلى جميع عناصر الدفاع الأحمر، كما كان الروماني كوزمين يعتمد عليه كثيرا في تولي تنفيذ التكتيكيات الدفاعية من واقع خبراته وما يمتلكه كلاعب من الطراز العالمي.

ويرتبط فابيو كثيرا بالأهلي وبعبد الله النابودة رئيس مجلس إدارة النادي، وهو ما يعني ارتفاع احتمالات استمراره في منصبه، خاصة بعد توطد العلاقة بينه وبين الروماني كوزمين وبات الأخير يمنحه صلاحيات أوسع وفي نفس الوقت تسعى إدارة الأهلي لتوفير الاستقرار الفني والإداري للفريق المقبل على منافسات يتوقع لها درجة عالية من الصعوبة الموسم المقبل بصفته البطل المتوج حتى الأن ب3 ألقاب وينافس على الرابع.

من جانبه ذكر فابيو كانافارو أن نتيجة مباراة الجولة الأخيرة لفريقه أمام الظفرة أمس الأول بالفوز 5- 1، والتنظيم المميز لحفل ختام دوري الخليج العربي، جاء متناسباً مع أهمية اللقب الذي حصده الأهلي للمرة السادسة في تاريخه.

واعتبر كانافارو الفوز بلقب الدوري نتاجا طبيعيا لجهد موسم كامل، بذل خلاله الجهاز الفني واللاعبون جهداً كبيراً، وسكبوا من أجله العرق، علاوة على الدور الكبير لمجلس إدارة الفريق الذي لم يقصر في دعم اللاعبين بتوفير الأجواء المناسبة للجهاز الفني وللفريق.

وحول مراحل الفوز بلقب البطولة، قال «المنافسة لعبت على جزئيات مختلفة، والفريق مر بمنعطفات عديدة، خلال المشاركة التي استعرت فيها حدة التنافس، وكان من الجيد قدرة الفريق على تجاوز تلك «المطبات»، والخروج بنتائج جيدة حتى في الحالات التي تعقب التعثر بنتيجة التعادل مثلاً».

وشدد كانافاور على أهمية المباراة المقبلة للفريق أمام العين في نهائي الكأس، والتي يطمح من خلالها الفريق إلى المحافظة على لقبه، إضافة البطولة الرابعة الى خزائنه هذا الموسم الحالي، وقال «فرحتنا بالفوز لا تعني نهاية مشوار الموسم، وتنتظرنا مواجهة أكثر أهمية، نأمل من خلالها في ختام متميز للموسم».

وحول حظوظ فريقه في التتويج، قال «تفوقنا على العين خلال المباريات الثلاث التي جمعتنا في الموسم، لا تعني بأي حال سهولة المهمة، المنافس بدل من جلده كثيراً، بدليل مشواره المتميز في البطولة الآسيوية، ومواجهات نهائي الكؤوس لا تخضع لأي معايير، والفوز فيها يتطلب الاهتمام بكل التفاصيل الدقيقة، ونأمل أن يحالفنا الحظ في المحافظة على اللقب». (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا