• الخميس 06 جمادى الآخرة 1439هـ - 22 فبراير 2018م

مقترح عماني بضرورة معاملة البطولة بشكل محترف في اجتماع رؤساء الاتحادات

البوسعيدي: كأس الخليج في خطر ولابد من إنقاذها

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 يناير 2013

الاتحاد

“كأس الخليج في خطر.. وفي طريقها للاندثار ويجب إنقاذها”، هكذا وصف خالد البوسعيدي رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم حال البطولة، متوقعا أن تفقد بريقها بفعل تطور الوضع الكروي بالمنطقة وتطبيق الاحتراف في العديد من دورياتها.

وذلك في أول استجابة للفكرة التي طرحتها “الاتحاد” حول ضرورة التعامل الاحترافي مع بطولات كأس الخليج، وتثبيت مقر دائم لشؤونها يتولى أمورها الإدارية والتنظيمية عبر انتخابات مباشرة.

وعلق البوسعيدي قائلا: “البطولة غالية على قلوبنا، سابقا لم يكن هناك شيء ينافسها، ولكن بعد 43 عاما لا يصح أن تستمر معاملتها بنفس الأسلوب والطريقة ذاتها، العالم من حولنا يتطور ويتقدم، وهذا أمر يتطلب منا إيجاد حلول جديدة”.

وأوضح أن عمان ستقدم مقترحاً للاجتماع العام، يقضي بضرورة معاملة البطولة بشكل محترف وبطريقة أكثر تنظيما إداريا وفنيا، وقال: “إذا ما استمر وضع البطولة على الشكل الحالي، أتوقع أن تندثر وتتحول لمنتخبات الصف الثاني”.

وأضاف البوسعيدي: “رفض نادي بولتون التفريط في العماني علي الحبسي حارس عمان، وحتى نادي الفيصل رفض التفريط في إسماعيل العجمي وحلت المسألة وديا، وهو ما يعني أن الأمر بات مقلقا. ومستقبلا لا أستبعد أن تسير أندية خليجية على نفس النهج وتتمسك بلاعبيها”.

وتابع: “آن الأوان لوجود مكتب تنفيذي دائم يخدم البطولة، خاصة بعد تطور اللعبة وإدارتها، فلو كان موجودا هذا المكتب سابقاً ليدير البطولة الخليجية ويتحدث باسمها ويخاطب رسميا الاتحادين الدولي والآسيوي وكل شركات المنطقة لتسويق البطولة، لتغير الأمر وبالتالي يمكن تطوير العلاقة مع شركات راعية، ولكان لكأس الخليج شأن آخر ولكانت معترفا بها رسميا”. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا