• الإثنين 02 شوال 1438هـ - 26 يونيو 2017م

ارتفاع عدد السكان والمشكلات الاقتصادية أبرزها

شرطة دبي تكشف التحديات الأمنية العالمية حتى 2030

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 مايو 2015

تحرير الأمير (دبي)

تحرير الأمير (دبي)

كشفت شرطة دبي عن مخاطر مستقبلية وتحديات عديدة من المتوقع أن تواجه القطاعات الأمنية على مستوى العالم في 2020 -2025، لافتة إلى أنه سيكون هناك ارتفاع كبير في حوادث السير باعتبارها سبباً رئيسياً للوفيات علاوة على الازدحامات الخانقة، بالإضافة لعدد من المشكلات الاقتصادية.

ورصدت شرطة دبي أبرز مشكلات 2030 حيث سيؤدي تضاؤل الوظائف على المستوى العالمي بسبب تطور التقنيات ودخول الروبوتات إلى زيادة معدلات البطالة، والتي تؤدي بدورها إلى الجرائم وبروز مشكلات وقضايا خطيرة تضع المؤسسات الأمنية في تحد كبير، جاء ذلك بحسب الرائد الدكتور حمدان الغسية مدير ادارة المخاطر بالإدارة العامة للجودة الشاملة في شرطة دبي.

وقال الغسية لـ«لاتحاد» إن تقوية العلاقة بين الشرطة والجمهور تتصدر أجندة شرطة دبي، وخلق علاقة وطيدة من خلال بناء الثقة في المؤسسة الأمنية عبر تقديم أفضل الخدمات والاحترام والتقدير لأفراد المجتمع، وإدارة الأزمات بصورة ايجابية ذكية.وأضاف الغسية: «نحن جزء من الإدارة العامة للجودة الشاملة في شرطة دبي التي يندرج تحتها 3 أقسام تتمثل في تحديد المخاطر ومعالجة المخاطر والتوعية وهي الإدارة المعنية برصد المخاطر الإدارية سواء الاستراتيجية أو التنظيمية أو الأمنية، لافتاً إلى أن الادارة تطبق نموذج أنماط الملل والفشل وهو نموذج عالمي (أميركي)، وطبقته عدد من الشركات الخاصة، ولكن نحن أول مؤسسة أمنية في الشرق الأوسط تطبق هذا النظام، وهي فكرة فريدة وتم عرض هذا النموذج في الأردن».ولفت الغسية إلى أن إدارة المخاطر بالإدارة العامة للجودة الشاملة فازت بجائزة أفضل دراسة علمية من دار ايمير لاند للنشر في بريطانيا.

وبشأن سجل المخاطر والنماذج المستخدمة أفاد الغسية باختيار نموذج FMEA ويعتبر النموذج الأنسب لنا، وأشار الى أن الادارة حققت حزمة من المكتسبات في مجال المخاطر مثل ضبط أمن طريق وتقليل حوادث السير وتحقيق عدد أقل من الوفيات، واستيفاء الايرادات المـتأخرة والخصومات، وربط الملف المروري الموحد، والكشف عن الجرائم والقبض على مرتكبيها، وتقليل عدد الجرائم، من خلال تنفيذ برامج توعية في المدارس والجامعات والمجالس السكنية، وساهمت هذه البرامج المشتركة بتقليل الجرائم، منوهاً بالتعاون الوثيق بين إدارة المخاطر ووزارة التربية والتعليم.

وقال الغيسة نحن نرصد المخاطر بهدف إدارة الازمات والكوارث، وأهم نقطة لدينا هي الحفاظ على الأرواح.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا