• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

نيجيريا ترفض تبادل التلميدات المخطوفات مع عناصر بوكو حرام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 مايو 2014

ا ف ب

رفضت نيجيريا اليوم الاثنين، طلب جماعة بوكو حرام بالإفراج عن سجناء من الجماعة مقابل الإفراج عن أكثر من 200 تلميذة تحتجزهن بعد خطفهن.

وفي شريط فيديو جديد، قال أبو بكر شيكاو، زعيم الجماعة إنه سيتم الإفراج عن الفتيات في حال الإفراج عن جميع أعضاء الجماعة السجناء.

وردا على سؤال عما إذا كان يرفض مثل هذا الشرط، قال وزير الداخلية النيجيري ابا مورو لوكالة فرانس برس "بالتأكيد"، مضيفا "من غير الوارد تبادل شخص مقابل آخر".

وتحدث زعيم بوكو حرام أبو بكر شيكاو 17 دقيقة في شريط الفيديو الجديد الذي حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه، وهو جالس أمام جدار أخضر فيما يبدو قطعة من القماش.

وظهرت في الفيديو بعد ذلك حوالى 130 فتاة جالسات في مكان بالهواء الطلق غير محدد وهن يتلون القرآن.

وقد خطفت 276 تلميذة في 14 أبريل من شيبوك شرق ولاية بورنو (شمال شرق) التي تعتبر من معاقل بوكو حرام وحيث أغلب السكان من المسلمين لكن تعيش فيها أيضا مجموعة كبيرة من المسيحيين، وخطفت 11 فتاة أخرى في الرابع من مايو الجاري في بلدة أخرى من الولاية نفسها.

وكثفت جماعة بوكو حرام، التي يعني اسمها بلغة الحوسا +التربية الغربية حرام+، منذ بداية تمردها في 2009 الهجمات على المدارس لكن عملية الخطف الجماعي لتلميذات الثانويات والتي تلاها شريط فيديو التبني الذي هدد فيه أبو بكر شيكاو بمعاملتهن ك"سبايا" و"بيعهن" و"تزويجهن" قسرا، أثار استنكار الرأي العام الدولي وحملة تضامن واسعة.

وأرسلت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا خلال الأيام الأخيرة خبراء إلى نيجيريا لمساعدة قوات الأمن على البحث عن التلميذات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا