• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

نعمة عظيمة والمحافظة عليها واجب

العلماء: الوقت «وعاء» للعبادة وتعمير الأرض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 مايو 2015

القاهرة - الاتحاد

أحمد مراد (القاهرة)

ناشد علماء في الأزهر، المسلمين بحسن إدارة الوقت والحفاظ عليه وعدم إهداره فيما لا يفيد، ووصفوه بأنه أمانة سيسأل عنها المسلم يوم القيامة، ومن ثم يجب عليه ألا يفرط فيه بل يغتنمه ويحرص عليه، مؤكدين أن الوقت نعمة عظيمة امتن الله بها على عباده يجب عليهم شكرها.

وأكد العلماء أن الإسلام ينظر إلى الوقت بنظرة عامة وشاملة باعتباره الوعاء الذي ينفذ فيه الإنسان الهدف من خلقه وهو عبادة الله تعالى وطاعته وعمارة الأرض بالإنتاج والتنمية، والمقصود بالعبادة كل ما يحبه الله، ويرضاه من الأقوال والأعمال الباطنة والظاهرة، لذلك كان الوقت أغلى ما يملكه الإنسان، فهو كنزه، ورأس ماله الحقيقي في هذه الدنيا، وفي الوقت نفسه لفت العلماء إلى أهمية إعطاء النفس حقها من الراحة والسعة.

عدم إهداره

يقول الدكتور محيي الدين عفيفي- أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، والأستاذ بجامعة الأزهر: اعتنى الإسلام الحنيف بالوقت عناية فائقة، وقد أوصى بحسن إدارته وعدم إهداره فيما لا يفيد، وينبع هذا الاهتمام من خلال أن المسلم مسؤول عن وقته، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يُسأل عن أربع خصال: عن عمره فيما أفناه؟ وعن شبابه فيما أبلاه؟»، ومن ثم فإن المسلم عليه ألا يفرط في وقته، بل يغتنمه ويحرص عليه، فهو أمانة سيسأَل عنها يوم القيامة، لا سيما إذا كان متعلقاً بالله أو بأحد من خلقه، والمسلم في ظل الإسلام ينعم بقيم ونظم تكفل له تحقيق إنتاجية عالية، لأنه يحتسب كل لحظة في يومه وليلته في مرضاة الله تعالى، حتى ولو كانت من العادات.

ويضيف: والمتأمل لآيات القرآن الكريم يجد أن القرآن قد اعتنى بعنصر الوقت، بل شمله بمفهومه الواسع كالدهر والعصر والحين واليوم والأبد والسرمد، إلى غير ذلك من المسميات، حيث يوضح القرآن الكريم في الكثير من الآيات أن الوقت نعمة عظيمة امتن الله بها على عباده يجب عليهم شكرها، والآيات في هذا متمثلة في تسخير الشمس والقمر، والليل والنهار. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا