• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

في الدورة التاسعة لـ«مؤتمر وجائزة الأفكار العربية الدولي»

مواصلات الإمارات تفوز بأفضل فكرة إنتاجية في 2014

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 مايو 2014

فازت مواصلات الإمارات بأفضل فكرة إنتاجية في الدورة الـ9 من «مؤتمر وجائزة الأفكار العربية الدولي» التي نظمتها «مجموعة دبي للجودة» بدبي. وحصل فريق عمل مشروع إعادة تجديد وتلبيس الإطارات على المركز الأول في فئة «الأفكار الإنتاجية»، وتسلم المهندس عبدالله الكندي المدير التنفيذي لدائرة تطوير الأعمال شهادة الفوز من الدكتور يوسف إبراهيم الأكرف رئيس مجلس إدارة «مجموعة دبي للجودة»، بحضور عدد من مسؤولي الهيئة وممثلي الدوائر الحكومية والمؤسسات الخاصة الفائزة. وكانت مواصلات الإمارات دشنت مشروعا في منطقة ورسان بدبي العام الماضي لإعادة تأهيل الإطارات المستعملة لتعادل كفاءة أي إطار جديد ذو مواصفات عالمية عالية الجودة. وأحد فوائد المشروع هو تقليل الانبعاثات الكربونية، وبالتالي تخفيض البصمة الكربونية للمؤسسة وتوفير قيمة الإطارات الجديدة، خاصة أن المؤسسة تمتلك أسطولاً من المركبات يناهز 13400 مركبة وحافلة متنوعة.

وشهد الحدث أيضا تكريم مواصلات الإمارات لرعايتها البلاتينية للمؤتمر، وسلم الأكرف درع التكريم إلى السيدة فريال توكل المدير التنفيذي لدائرة الخدمات المؤسسية بمواصلات الإمارات، ورئيسة مجموعة «الأفكار العربية». وشهد المؤتمر عددا من الجلسات لمناقشة الأفكار والمقترحات الإبداعية التي تقدمها المؤسسات، وترأست توكل الحلقة النقاشية الختامية لخبرتها الطويلة في مجال الإبداع المؤسسي والتميز في طرح الأفكار والابتكارات، لصالح الارتقاء بأداء المؤسسات والشركات على الصعيدين الحكومي والخاص.

وأشاد محمد عبدالله الجرمن مدير عام مواصلات الإمارات بهذا الفوز الجديد، الذي يؤكد الجهود التي تبذلها المؤسسة لتعزيز الممارسات البيئية الخضراء والمستدامة في الدولة، وبما يسهم في تنمية الاقتصاد الوطني. وأوضح أن المؤسسة مستمرة في جهودها لإطلاق مبادرات ومشروعات نوعية في هذا الإطار، وبما ينسجم مع توجهات القيادة الرشيدة في هذا الإطار. يذكر أن مؤتمر وجائزة «الأفكار العربية» يهدفان لتشجيع مؤسسات القطاع العام والخاص في الدولة على تقديم أفكار إبداعية ومقترحات تقدم أفضل الحلول للارتقاء بمستويات الخدمة إلى أعلى المستويات والمعايير العالمية وتوفير منصات تفاعلية هامة تتيح مناقشة الأفكار والمقترحات تحقيقا لرؤية دولة الإمارات العربية المتحدة وحكومتها الرشيدة.

إلى ذلك، جددت مواصلات الإمارات عقدها مع شركة البحيرة الوطنية للتأمين 5 سنوات مقبلة، لتوفير خدمات التأمين لنحو 13 ألفاً و500 مركبة وحافلة عاملة ضمن أسطول المؤسسة. كما أبرم الطرفان مذكرة تفاهم مشتركة لتبادل الخبرات والمعارف المؤسسية والاستفادة من البرامج الفنية والتقنية واستدامة التواصل والشراكة على كافة المستويات. وقال محمد عبدالله الجرمن مدير عام الإدارة العامة لمواصلات الإمارات لدى توقيع العقد والمذكرة إن مواصلات الإمارات تحرص على الوصول لأرقى مستويات السلامة والأمان في خدماتها المختلفة، وجميع مواقعها ومبانيها، خاصة عبر مركباتها وحافلاتها. وأضاف أن العقد يضمن الحفاظ التام على سلامة السائقين والمنقولين عبر أسطول مركبات المؤسسة بالجاهزية المثلى والوصول لأعلى المستويات وتدعيمها بالشكل الأمثل.

ويشمل العقد التأمين على حافلات ومركبات المؤسسة والتأمين على مركبات الأجرة التابعة لمشروع أجرة مطار أبوظبي وغيرها من مركبات الأجرة والتأمين على المركبات الكهربائية، إضافة إلى التأمين على الدراجات النارية وساحات المزايدة والتأمين على الشاحنات الخاصة بمركز اللوجستية شاملة البضائع، وكذلك مركبات الفحص الفني المتنقل والمركبات المخردة. (دبي- الاتحاد، وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض