• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«ختامي الوثبة» يبوح بأسراره في المشهد الأخير

هجن الرئاسة.. «قلعة حمراء» بشعـار التميز والإبداع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 مايو 2015

الوثبة (الاتحاد)

اختتمت مساء أمس الأول منافسات المهرجان الختامي السنوي لسباقات الهجن العربية الأصيلة الوثبة 2015، والتي شهدت حضوراً كبيراً منذ انطلاق الفعاليات في الثامن عشر من أبريل الجاري، وشهدت السباقات تنافساً قوياً ومثيراً من أجل الفوز والظفر بالناموس، وفي مقدمتها سباقات هجن أصحاب السمو الشيوخ، ليبوح المهرجان الختامي بكل أسراره في مشهد رائع، وشهد يوم الختام التحدي الأكبر والأبرز في سباق سيف الحول المفتوح والذي تفوقت فيه هجن القلعة الحمراء مع «قطنة» مع المضمر مبارك أحمد ماجد الخييلي التي وصلت إلى خط النهاية ببراعة لتحلق مع الرمز الأغلى مع ختامي الختاميات، حيث ظلت هجن الرئاسة ترفع شعار التميز والإبداع في كل المناسبات، وتسجل حضورها الكبير على منصة التتويج.

وجاء المهرجان هذا العام مميزاً في كل جوانبه التنظيمية والفنية، وكذلك في جانب المشاركة التي تقدمتها نخب الأصايل، الأمر الذي انعكس على قوة المنافسة وسط حضور جماهيري كبير.

وحظي المهرجان باهتمام كبير، حيث يقام كل عام برعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والتواجد اليومي في الحدث لمعالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد سباقات الهجن، الأمر منح هذا المهرجان كل عناصر النجاح والتميز.

من جهته، قدم المضمر المميز مبارك أحمد ماجد الخييلي التهنئة إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظة الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وإلى معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اتحاد سباقات الهجن، بمناسبة الإنجاز الكبير، الذي تحقق بفوز هجن الرئاسة بالسيف الذهبي للحول المفتوح والذي جاء مع ختام منافسات المهرجان.

وأكد الخييلي مضمر «قطنة» أن هذا الإنجاز تحقق بفضل من الله وتوفيقه، مثنياً على الدعم الكبير الذي يوليه أصحاب السمو الشيوخ لمؤسسة هجن الرئاسة، ما جعلها تتربع على قائمة الإنجازات الخليجية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا