• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

افتتاحية

نقلة كبرى في علاقات الإمارات وروسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 يونيو 2018

اتفاقية الشراكة الاستراتيجية التي وقعها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو أمس، نقلة نوعية مهمة وكبرى وخطوة واسعة في العلاقات الراسخة بين الإمارات وروسيا، فهي تعني تقارباً أقوى بين البلدين الصديقين في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والثقافية والإنسانية والعلمية والسياحية.. وكما قال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، فإن التبادل التجاري بين البلدين الصديقين سيتضاعف مرة أخرى في ظل اتفاقية الشراكة الاستراتيجية.. فالعلاقات بين الإمارات وروسيا تستند إلى أسس قوية وراسخة من التفاهم والمصالح المشتركة ولدى البلدين الصديقين رؤى مشتركة بشأن القضايا الدولية والإقليمية، ولديهما توجه واحد وتصميم على مواجهة الإرهاب بكل أشكاله ومسمياته.. فالإمارات لديها قناعة بأن روسيا دولة كبرى لها دورها المحوري والمهم في تحقيق الأمن والاستقرار إقليمياً وعالمياً.. والإمارات تسعى بكل قوتها وجهودها للإسهام في تحقيق الأمن والاستقرار بالمنطقة والعالم بالتعاون المثمر والبنّاء مع القوى الإقليمية والدولية.

الاتحاد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا