• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

دعا الجمهور للالتزام بمعايير السلامة

«الدفاع المدني»: 19% نسبة الحرائق بسبب وحدات التكييف

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 يونيو 2018

جمعة النعيمي (أبوظبي)

كشفت إحصائية صادرة عن القيادة العامة للدفاع المدني، أن نسبة الحرائق الناجمة عن اشتعال وحدات التكييف خلال السنوات الثلاث الماضية بلغت 19% من إجمالي نسبة الحرائق على مستوى الدولة.

وأكد اللواء جاسم محمد المرزوقي قائد عام الدفاع المدني، أن التوجيهات السديدة للفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية باتخاذ الإجراءات الكفيلة بخفض أعداد الحرائق، وتعزيز جهود الوقاية والسلامة لمواجهة المخاطر والتحديات، كان لها الأثر الكبير في تحقيق العديد من الأهداف المنشودة، لما تنطوي عليه هذه التوجيهات من أبعاد إنسانية واجتماعية واقتصادية تضمن السلامة والطمأنينة والاستقرار للأسر في المنازل.

وأشار إلى أن وزارة الداخلية، ممثلة بقطاع الدفاع المدني تسعى دائما إلى توفير الحماية والوقاية والسلامة لمجتمع الإمارات باتخاذ التدابير الوقائية لتفادي مخاطر الحريق والمحافظة على الأرواح والممتلكات.

ودعا كافة أفراد المجتمع إلى ضرورة الالتزام بتطبيق اشتراطات الوقاية والسلامة التي حددها الدفاع المدني في التكييفات تفادياً لوقوع حوادث الحريق الناتجة عن اتباع عدد من السلوكيات الخاطئة من قبل البعض، وذلك باستخدام تكييفات تفتقر إلى الجودة، أو ذات نوعية رديئة، والبدء في تشغيلها مع ارتفاع درجات الحرارة دون صيانتها والتأكد من صلاحياتها للعمل، أو تشغيلها بصفة مستمرة ما يؤدي إلى تعرضها للاحتراق، فضلاً عن زيادة الحمل على التمديدات والخطوط الكهربائية، أو استخدام أسلاك رديئة ومتعددة الوصلات مما يتسبب في نشوب الحريق.

وأشار المرزوقي إلى أن الإحصاءات تؤكد أن حرائق وحدات التكييف تمثل ما يقرب من نسبه 19% من حرائق المنشآت في فصل الصيف، حيث ترتفع درجات الحرارة إلى أعلى معدلاتها، وأن هناك ثلاثة أسباب رئيسيه لاندلاع حرائق وحدات التكيف، حيث يؤدى الإفراط في استخدام المكيفات وعدم صيانتها، ورداءه التمديدات الكهربائية مع عدم حساب الأحمال الكهربائية بشكل صحيح إلى سهوله اندلاع حرائق وحدات التكيف وخاصه في فصل الصيف.

ولفت إلى أن خطورة حرائق وحدات التكيف تكمن في احتمالية اشتعالها أثناء فترات النوم، حيث يصدر عن مثل هذا النوع من الحرائق العديد من الغازات شديدة السمية، كغاز أول أكسيد الكربون، والذي قد يؤدي للوفاة مباشرة في حال استنشاقه.

في سياق متصل، أصدرت القيادة العامة للدفاع المدني لائحة إجراءات السلامة في التكييفات لتكون بمثابة منظومة متكاملة للوقاية والسلامة من خطر الحرائق التي تتسبب في نشوبها أجهزة التكييف، ومنها التأكد من اقتناء أجهزة تكييف ذات جودة عالية، والتأكد من صلاحيتها فبل البدء في تشغيلها، وتنفيذ التوصيلات الكهربائية للتكيفات من قبل الفني المختص، والتأكد من أن الأسلاك بحالة تسمح بتحمل عمل التكييف لفترات طويلة، مع ضرورة فصل التيار الكهربائي عن التكييف عند الخروج من المنزل وعند انقطاع التيار الكهربائي.

كما يجب عدم إضافة تكييف جديد دون التأكد من أن الدائرة الكهربائية تتحمل القوة الإضافية الجديدة، والتأكد من أن الفاصل الكهربائي الأوتوماتيكي يعمل بصورة جيدة، وتركيب فلتر الهواء وتنظيفه بشكل دوري، وعدم استعمال الجازولين والبنزين أو أي مواد كيماوية في عملية تنظيف التكييف، كما لا يجوز تنظيف المكيف بوساطة سكب الماء عليه مباشرة حتى لا يؤدي ذلك إلى تلف مواد العزل الكهربائية، كما يجب عند سماع صوت غير عادي للتكييف، يجب غلقه واستدعاء فني مؤهل لإصلاحه، مع العلم بأن أنسب استخدام للتكييف، ضبطه على درجة حرارة من 20 إلى 22 درجة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا