• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

اللاعب يرفض الإغراءات ويتمسك بالاعتزال في «قلعة الفرسان»

أسرار «عدنان مشاكل» !

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 مايو 2014

ارتبطت مشكلتان إداريتان هذا الموسم باسم عدنان حسين لاعب وسط الأهلي، ليكون بطل الأزمات الإدارية التي حدثت دون دخل منه، الأولى بمشاركته أمام الوحدة، بعد قرار إيقافه من لجنة الانضباط، في الجولة الثانية للدوري، والذي لم يبلغ به الأهلي رسمياً، والثانية عندما شارك أمام الظفرة، رغم إيقافه بحصوله على 3 إنذارات، مما أدى إلى خصم 3 نقاط من فريقه في مرحلة حرجة من عمر المنافسة على اللقب.

وعن ارتباط المشاكل باسمه، قال «لست محظوظاً مع الفريق هذا الموسم بشكل كافٍ، رغم الإخلاص والتفاني والجدية التي أظهرها في التدريبات، ويكفي أقول إنني أقرب اللاعبين لكوزمين، لأنه يثق في إمكاناتي كثيراً، ولكن طريقة اللعب التي يؤدي بها الأهلي لا تسمح لي بالمشاركة أساسياً، ومنذ اليوم الأول للموسم لم أتذمر من جلوسي على «الدكة»، ولم أشك قلة الحصول على فرصتي».

وأضاف «اخترت الأهلي عن قناعة، ويكفي أنه فريق بطولات، وهو الأفضل في الدوري المحلي والخليج، كما أنني الآن بطل دوري، وفي الطريق لتحقيق إنجاز غير مسبوق، وهي كلها مميزات تجعل ارتداء شعار «الفرسان»، فخر لي ولأي لاعب».

وقال «تلقيت عروضاً مغرية للغاية، لدرجة أن البعض يحرضني على عدم السكوت عن حقي في اللعب أساسياً لأنني كنت أساسياً الموسم الماضي، ولكن هذا ليس من طبعي، وأنا أعشق الأهلي بالفعل، ومرتاح نفسياً للعب لـ «الفرسان»، كما أنني على ثقة في أنني لو انتقلت لأي نادٍ آخر فلن أجد الراحة نفسها والمعاملة الاحترافية، حتى ولو كان المقابل المادي أعلى».

وأشار عدنان إلى أنه يعشق جماهير الأهلي ويسعد لفرحتها، وقال «لم أغضب من جمهور «الأحمر»، وهي دوماً في قلبي وعقلي، واعتذر لها عن ارتباط بعض المشكلات بي، خصوصا خصم نقاط الظفرة التي طاردتني ولا تزال كذلك».

ولفت عدنان حسين إلى أنه «وجه السعد» على الأندية التي يلعب لها، وقال «لعبت بصفوف الإمارات عندما حصد الكأس، قبل الهبوط، ومع بني ياس فزت بكأس الخليج، وسوف أستمر مع الأهلي حتى يواصل الفريق حصد الألقاب وهدفنا لقب دوري الأبطال ونحن قادرون على تحقيقه».

وعن السر وراء ما يتحقق للأهلي، قال «إنها روح الأسرة، وفي قدرة الإدارة «الحمراء» على التعامل باحترافية مع اللاعبين، وحل جميع مشكلاتهم، فلا فارق بين أساسي واحتياطي، وكل لاعب هو عنصر مهم في «الأسرة الحمراء»، وعقدي يمتد لموسمين قادمين مع الأهلي، ومتى ما شعرت أنني غير قادر على اللعب سوف أرحل فوراً، ووقتها سأعتزل، ولن ارتدي قميصا آخر غير قميص الأهلي».

وأشاد عدنان بروح الفريق الواحد، وقال «التفاهم بين جميع اللاعبين، وراء ما يتحقق من إنجازات، بالإضافة إلى قرب الإدارة من اللاعبين، وعبد الله النابودة رئيس مجلس الإدارة موجود دائماً معنا، كما أن كوزمين قريب من قلوب جميع اللاعبين، وقادر على أن يُشعر كل لاعب بأهميته، كما أنه مدرب يملك روح البطولة التي لا تهدأ بداخله، وينقل هذه الروح للاعبين، وشخصية بطل الدوري تحتاج إلى وجود مدرب مثل كوزمين، لذلك أراه الأب الروحي لكل لاعبي الأهلي، وهو يتواصل مع اللاعبين بنفسه، وبعيداً عن الملعب يحب الاتصال باللاعبين، ويتابع أي مشكلة تخص أياً منهم، وهو أمر جيد للغاية، كما أنه مدرب صريح، عندما يخطئ أي لاعب، لا يجامله، كما لا يدلل أحدا دون آخر أو يتعامل معه بأسلوب سيء وآخر بأسلوب مختلف».

وأضاف «فخور للغاية بما يتحقق مع الأهلي، وهدفي اللقب الرابع، حتى نحطم الأرقام القياسية بشكل مستمر، حيث لم يسبق لأي نادٍ إماراتي أن حصد 3 ألقاب في موسم، وينافس على اللقب الرابع، بوصوله إلى نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وعلاقتي جيدة بالجميع، ويكفي أن أحد أقطاب النصر، وهو محمد بن بيلان لا يزال يتواصل معي، ويشد من أزري، وحتى الآن يتابعني». (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا