• الخميس 27 ذي الحجة 1437هـ - 29 سبتمبر 2016م

ترحيب بإلغاء محكمة أميركية حكماً ضد «السلطة» و«المنظمة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 سبتمبر 2016

رام الله (الاتحاد، وكالات)

رحبت الحكومة الفلسطينية أمس بإلغاء محكمة أميركية حكماً ضد السلطة ومنظمة التحرير الفلسطينية. وأشاد المتحدث باسم الحكومة يوسف المحمود، في بيان صحفي، بجهود المؤسسة الفلسطينية لإسقاط الحكم «ما يعد تسجيلاً لنصر كبير وإسقاطاً لمحاولة ابتزاز منظمة التحرير والسلطة عبر إلصاق شبهة الإرهاب بها».

وقال المحمود «للشعب الفلسطيني حقوقاً كبيرة جداً منذ وقوع كارثة النكبة (قيام إسرائيل) في العام 1948 وحتى اليوم يجب أن ترد له، وأن الذي يتحمل كامل المسؤولية عما يجري في الأرض الفلسطينية هو الاحتلال». ودعا المتحدث، المجتمع الدولي والعالم إلى «السعي بصدق من أجل إحقاق الحق وإزالة الظلم الذي يثقل كاهل الشعب الفلسطيني منذ قرن من الزمان». وقضت محكمة استئناف فيدرالية أميركية في نيويورك، أمس الأول، بإلغاء حكم سابق ضد السلطة ومنظمة التحرير الفلسطينية بتغريمها 655 مليون دولار، رافضة بذلك دعوى رفعتها عائلات إسرائيلية من أصل أميركي قتل أفراد منها في هجمات ضد إسرائيليين في الضفة الغربية بين عامي 2002 و2004.

من جانب آخر، قال نبيل أبو ردينة، الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، إن العطاءات الاستيطانية الجديدة التي أقرتها الحكومة الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية تتطلب التوجه إلى مجلس الأمن الدولي لاستصدار قرار بإلزام إسرائيل وقف النشاطات الاستيطانية المدانة دولياً. وأكد أبو ردينة في تصريح أمس، رداً على إعلان حكومة الاحتلال أمس الأول الموافقة على خطط لبناء أكثر من 500 وحدة سكنية في الضفة الغربية، أن الاستيطان غير شرعي ومخالف لكل القوانين والأعراف الدولية ويستدعي تحركاً دولياً لوقفه.

وأضاف أن القيادة الفلسطينية بالتنسيق مع الجامعة العربية والمجموعة الوزارية العربية ستجري اتصالات دولية للإسراع في عقد جلسة لمجلس الأمن الدولي لاستصدار قرار بوقف الاستيطان الذي بات يشكل خطورة كبيرة وغير مسبوقة ما يؤدي إلى عواقب وخيمة. وأكد أبوردينة أن التحذير الأميركي من التوسع الاستيطاني في الأراضي الفلسطينية وحده لا يكفي، والمطلوب تحرك فعلي يجبر الحكومة الإسرائيلية على وقف نشاطاتها الاستيطانية التي تهدد بتقويض الجهود الإقليمية والدولية الرامية إلى استئناف العملية السياسية.

     
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء