• الخميس 26 شوال 1438هـ - 20 يوليو 2017م

أكد مشاركة الإمارات رؤيته الإنسانية والمحافظة على البيئة

هزاع بن زايد يبحث وأمير موناكو القضايا المشتركة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 يوليو 2017

موناكو (وام)

التقى سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، صاحب السمو الملكي الأمير ألبير الثاني، أمير إمارة موناكو، وذلك في قصر الأمير في موناكو. وتبادل الجانبان الأحاديث الودية، وعدداً من المواضيع ذات الاهتمام المشترك على المستوى الإنساني والرياضي والبيئي، وغيرها من القضايا.

وأعرب سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان عن سعادته بلقاء صاحب السمو الملكي ألبير الثاني المعروف بارتباطه وعمله الدؤوب، انتصاراً للقضايا الإنسانية، خصوصاً المحافظة على سلامة الأرض، واعتماد أحدث التقنيات والاستثمار في الطاقة البديلة، حفاظاً على بيئة نظيفة ومستدامة للأجيال المقبلة.

وأكد سموه أن دولة الإمارات تشارك صاحب السمو أمير موناكو هذه الرؤية، وتقوم بالعديد من المبادرات والاستثمارات التي تصب في هذا الاتجاه.

وقال سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان في تغريدة لسموه على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «التقينا أمير موناكو ألبرت الثاني في قصره، حديث مشوّق في البيئة والرياضة، وتطلع دائم لسعادة الإنسان، وإعلاء قيم التسامح في عالم حافل بالتحديات».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا