• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أكدت أنها تنتظر الحصول على صيغ البيانات النهائية المصححة من البنوك

«الاتحاد للمعلومات الائتمانية» تبدأ عملياتها يونيو المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 مايو 2014

أكدت شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية، المتخصصة بتزويد التقارير الائتمانية في دولة الإمارات، جاهزية البنية التحتية والتشغيلية والإدارية التامة لإطلاق عملياتها التشغيلية فورا ولكنها تنتظر الحصول على صيغ البيانات النهائية المصححة من البنوك خلال الشهر الحالي، بما يمهد لبدء أعمالها خلال شهر يونيو المقبل.

وقال مروان لطفي، الرئيس التنفيذي للاتحاد للمعلومات الائتمانية «أكملت شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية جميع الاستعدادات اللازمة لإطلاق نظامها الجديد وبدء عملياتها التشغيلية بشكل مباشر»، مشيرا إلى أن الشركة تسعى لتحقيق توازن دقيق بالتعاون مع القطاع المالي.

وأكد لطفي أن الشركة تسعى إلى وضع معيار عالمي جديد فيما يخص دقة تجميع البيانات الائتمانية، حيث سيساهم ذلك في دعم دورها لتقديم تقارير ائتمانية موثوقة وشاملة تعزز من سبل تقييم المخاطر في القطاع المالي بدولة الإمارات العربية المتحدة».

وقال إن الشركة جمعت حتى الآن بيانات تغطي ما يتراوح بين 22 و24 شهراً من حوالي 70 مؤسسة تقدم بيانات الائتمان مثل المؤسسات المالية وشركات الاتصالات وهيئات حكومية مختلفة في الدولة، لافتاً إلى أن شهر مايو الجاري سيشهد تحولاً إيجابيا فيما يتعلق بتحميل البيانات، معرباً عن أمله في أن تزيد البنوك جهودها في تقديم صيغ بيانات صحيحة وأن يتاح الوصول إلى تقارير شاملة بسهولة في يونيو.

وأضاف في تصريحات سابقة لوكالة رويترز «برغم أن الشركة مستعدة لتقديم خدماتها فإن القيمة الحقيقية سيتم استخلاصها عندما يتم تحميل كل البيانات التاريخية للبنوك في قاعدة البيانات وتكون التقارير شاملة وتضم بيانات من كل المؤسسات المالية في الإمارات العربية المتحدة».

وأوضح لطفي أن الخطوة التالية ستركز على الساحة التجارية التي ستضم كل الشركات في الإمارات لاسيما الشركات الصغيرة إلى المتوسطة.وقال إن مجتمع الأعمال في البلاد يتوق بشدة إلى بدء هذه الخدمة.

وأظهرت التجارب التي أجرتها الشركة خلال الربع الأول نجاح خمسة وعشرون مؤسسة مالية، تشكل ما نسبته 96% من سوق الائتمان للأفراد، من توفير معلومات ائتمانية بنسبة دقة وتطابق وصلت إلى 93%، متجاوزة بذلك المعايير الدولية لجودة ودقة البيانات الائتمانية».

وكانت الشركة قد استكملت كافة الخطوات والإجراءات النهائية للمرحلة التي تسبق إطلاق عملياتها التشغيلية، والتي شملت إجراء تدقيق أمني داخلي وخارجي مكثف للنظام، واختبارات الاختراق، فضلاً عن تنفيذ مراجعة شاملة لنظام الشركة، الأمر الذي ساهم في وضع الأسس المطلوبة لضمان صلابة عملياتها التشغيلية وكفاءة خدماتها المستقبلية.

وتضمنت هذه المرحلة أيضاً توقيع شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية لاتفاقيات مع كافة البنوك والمؤسسات المالية العاملة في دولة الإمارات لتزويدها بالمعلومات الائتمانية الخاصة بالأفراد والشركات، إلى جانب الربط الآمن والمباشر لجميع البنوك العاملة في الدولة بنظام الشركة. (دبي-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا