• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

انتشار إسرائيلي على امتداد الحدود السورية

المرصد السوري: فصائل تسيطر على معبر حدودي مع الجولان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 أبريل 2015

(د ب أ)

أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان بأن مقاتلي «حركة أحرار الشام» وفصائل أخرى سيطروا على معبر القنيطرة الحدودي مع الجولان السوري المحتل ومدينة القنيطرة المهدمة. وقال المرصد في بيان اليوم الخميس إن ذلك جاء عقب اشتباكات عنيفة مع «جيش الجهاد» أسفرت عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، وتحرير مقاتلين كانوا أسرى لدى «جيش الجهاد» في وقت سابق.

وشهدت مناطق في محافظة القنيطرة خلال الأيام الثلاثة الماضية اشتباكات بين مقاتلي الفصائل و«حركة أحرار الشام» و«جيش الإسلام» و«جبهة النصرة» (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف، ومقاتلي «جيش الجهاد» من طرف آخر. وصاحب الاشتباكات قصف عنيف ومتبادل بين الطرفين.

وأشار المرصد إلى مقتل 18 من مقاتلي الفصائل، من بينهم سعوديان، أحدهما قيادي ميداني في «جبهة النصرة». كما أدت الاشتباكات إلى مقتل ما لا يقل عن 14 عنصرا من جيش الجهاد وأسر 15 آخرين على الأقل.

على الصعيد نفسه، ذكرت تقارير إسرائيلية عن مصادر أجنبية أن الجيش الإسرائيلي بدأ تعزيز قواته على امتداد المناطق المتاخمة للحدود السورية في الجولان. وأضافت صحيفة «معاريف» أنه تم نشر دبابات وناقلات جنود مدرعة. إلا أن الإذاعة الإسرائيلية ذكرت أن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي رفض التعقيب على هذا التقرير، في حين أكد ضباط كبار أن إسرائيل تتابع عن كثب مجريات حداث في سورية وأنها لا تنوي التدخل في القتال بين القوات النظامية السورية والمسلحين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا