• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م
  04:08     الحريري أمام المئات من أنصاره: أنا باق معكم ومكمل معكم     

عدم التوافق الوراثي يهدد سلامة الجنين

د. باربرا لوفرينز: الإخصاب الصناعي ليس العلاج الوحيد للعقم

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 يوليو 2017

أحمد النجار (دبي)

أكدت الدكتورة باربرا لوفرينز، استشارية أمراض النساء والتوليد والاختصاصية في تقنيات الإخصاب الصناعي في مركز «IVI Fertility» الشرق الأوسط، أن أسباب حالات العقم عند الرجال والنساء تعود إلى عدة عوامل قابلة للعلاج شريطة توفر التشخيص السليم، مفيدة أن من أكثر أسباب العقم شيوعاً عند النساء هو الضعف في عملية الإباضة وانسداد أنابيب فالوب وتقدم العمر والمشاكل في بطانة الرحم، في الوقت الذي يعتبر ضعف النطاف هو أكثر أسباب العقم شيوعاً عند الرجال. أما فيما يتعلق بمنطقة الشرق الأوسط، فهناك حالات وأسباب خاصة للعقم تؤدي لارتفاع في معدلات ضعف الخصوبة أو العقم.

ولفتت د. باربرا إلى دراسة أجراها البروفسور الدكتور «هومان فاطمي»، المدير الطبي لمركز «IVI Fertility» الشرق الأوسط، تشير إلى أن هناك أربعة أسباب رئيسية للعقم في المنطقة، وهي: نقص فيتامين د والسمنة وزواج الأقارب. وتعتبر هذه العوامل من المؤثرات الرئيسية في الخصوبة.

وبالحديث عن أبرز الحلول العلاجية للعقم، قالت د. باربرا: إن الخطوة الأولى في علاج حالات العقم تبدأ من التشخيص السليم للحالة ومعرفة مسبباتها وأبعادها، فمن دون التشخيص السليم فإن احتمالات حصول حمل تصبح أضعف. بالمقابل وبمجرد معرفة أسباب حالة العقم ودراستها بشكل جيد، تكون الخطوة التالية وضع برنامج علاجي مخصص للمريض أو المريضة، لأن كل مريض يشكل حالة منفصلة ولا يمكن تعميم العلاجات على جميع المرضى.

تلقيح صناعي

وأوضحت د. باربرا، أن علاج حالات العقم يبدأ بمواجهة الأسباب وتلافيها في البداية إذا أمكن، ومن ثم تكون هناك دورات علاجية للمريض، سواء كان ذكراً أو أنثى، مثل عمليات تحفيز المبيض عند النساء وتقوية النطاف عند الرجال، وفي حالة الضرورة فإن تقنية التلقيح الصناعي تساعد بنسبة كبيرة في علاج حالات العقم في حال تعذر حدوث الحمل بشكل طبيعي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا