• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

محاكمة هاريس بتهم هتك عرض فتيات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 مايو 2014

الفنان الأسترالي رولف هاريس، صاحب الشعبية الكبيرة منذ أكثر من 50 عاماً في أستراليا وبريطانيا، يحاكم في لندن بتهم هتك عرض أربع فتيات بين عامي 1968 و1986.

وبدأت، الجمعة، محاكمة هاريس (84 سنة)، المقرر أن تستمر ستة أسابيع، أمام لجنة محلفين من 12 فرداً ستة رجال وست نساء. وكانت زوجته وابنته برفقته عندما وصل إلى محكمة ساوثوارك كراون في لندن. وجلس هاريس بلحيته البيضاء ونظارته في هدوء في المحكمة، وهو يستمع إلى 12 تهمة هتك عرض موجهة له، والتي ينفيها جميعها.

وقالت ممثلة الادعاء ساشا واس في اليوم الأول من المحاكمة، إن «هاريس معروف بالأخطبوط بسبب الطريقة التي يلمس بها النساء، مستغلاً شهرته وشعبيته»، مضيفة أن «الجانب المظلم في شخصيته غير معروف لزملائه في العمل». وأوضحت للمحلفين «ستلاحظون خلال عرض القضية أن هاريس له أسلوب يتبعه بالتقرب من الفتيات بطريقة ودية للغاية، ثم بمجرد أن يلامسهن جسدياً يستغل الوضع الذي يكون فيه لانتهاك عرضهن».

واستمعت المحكمة إلى أن هاريس كتب رسالة اعترف فيها لوالد إحدى ضحاياه بإقامة علاقة جنسية مع الفتاة، ولكنه لم يذكر ما إذا كانت تحت السن القانونية.

وقيل للمحكمة إن هاريس اعتدى على الفتاة، وهي تبلغ من العمر 13 عاماً في عدة أماكن في بريطانيا، ولم تصرخ الفتاة أو تشكو آنذاك، ولكنها روت ما حدث لشقيقها عام 1996.

ويشتهر هاريس في بريطانيا وأستراليا بأغاني البوب، التي ألفها وغناها مثل «تو ليتل بويز» و«تاي مي كانجارو داون سبورت»، كما يشتهر باللوحة التي رسمها للملكة إليزابيث ملكة بريطانيا عام 2005، وجرى تكريمه على أعماله الفنية والخيرية، وقدم فقرة في الحفل الذي أقيم بمناسبة احتفال الملكة باليوبيل الماسي لجلوسها على العرش عام 2012.

(لندن - رويترز)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا