• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

الإمارات تفوز باستضافة مؤتمر عمليات الفضاء الدولي 2022

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 يونيو 2018

دبي (الاتحاد)

أعلن يوسف حمد الشيباني مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء، فوز دولة الإمارات العربية المتحدة باستضافة مؤتمر عمليات الفضاء الدولي (سبيس أوبس) عام 2022 في خطوة ستعزز مكانتها كمركز رئيس لقطاع الفضاء على مستوى العالم.

وكانت الإمارات قد تقدمت بطلب استضافة هذه الفعالية الرائدة في إطار مساعيها الهادفة إلى الارتقاء بقدراتها في علوم الفضاء والأبحاث والهندسة، وتمكين أسس القطاع في الدولة لتصبح قادرة على استقطاب أفضل المهارات من حول العالم، ودفع عجلة الابتكار، وتعزيز النمو الاقتصادي، وتوفير فرص عمل جديدة تشمل مجموعة من التخصصات بما يضع الإمارات على خريطة الدول التي سبق ان أثبتت ريادتها بمجال العلوم الفضائية.

وعلى هامش مشاركة دولة الإمارات في الدورة الـ15 من مؤتمر عمليات الفضاء الدولي «سبيس أوبس» بمدينة مرسيليا في فرنسا، قال يوسف حمد الشيباني، مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء: «يسرنا أن نستضيف اثنتين من أبرز فعاليات المؤتمرات العالمية في مجال قطاع الفضاء.

فبعد الإعلان عن استضافتنا الدورة الـ71 من المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية عام 2020، يشرفنا أن نعلن اليوم عن فوز دولة الإمارات باستضافة الدورة الـ17 من مؤتمر عمليات الفضاء الدولي (سبيس أوبس) عام 2022. ولا شك في أنّ استضافة هذه الفعاليات الكبرى هي ثمرة الجهود المكثّفة التي نبذلها من أجل ترسيخ مكانة دولة الإمارات كمركز عالمي لتكنولوجيا الفضاء.»

وقد شارك مركز محمد بن راشد للفضاء في الدورة الـ15 من مؤتمر عمليات الفضاء الدولي والذي أنطلق في 28 مايو ويختتم اليوم بصفته عضواً في لجنة «سبيس أوبس» التنفيذية، ويجمع المؤتمر الذي يناقش مبادئ عمليات الفضاء والاسترتيجيات المتبعة في المجال كبرى المؤسسات الدولية والوكالات الفضائية، كما يركّز على تبادل المعرفة والأبحاث التي تطال كافة البعثات الاستطلاعية التي يتم إطلاقها بهدف استكشاف الفضاء وجمع البيانات التي من شأنها توسيع آفاق المعرفة العلمية.

واختتم الشيباني تصريحه قائلاً: «يعتبر اختيارنا لاستضافة مؤتمر له أهمية كبرى في قطاع الفضاء الدولي خير دليل على ما أنجزناه ونتابع إنجازه بما يخدم المصالح الوطنية ويساهم في مستقبل الدولة والقطاع في هذا الإطار، نوّد التوجه بشكر خاص إلى دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي التي توفر لنا الدعم المستمر في طلب استضافة المؤتمر كما في مشاركتنا في مؤتمر عمليات الفضاء الدولي هذا العام، ونتطلع قدماً لاستقبال كبار الشخصيات في عالم الفضاء والعلوم في السنوات القليلة المقبلة.»

من جهته، قال المهندس سالم حميد المري، مساعد المدير العام للشؤون العلمية والتقنية في مركز محمد بن راشد للفضاء: «أدّينا خلال السنوات الماضية أدواراً أساسية في الفعاليات والمؤتمرات المعنية بشؤون الفضاء، وما هي مشاركتنا في الدورة الـ15 من مؤتمر عمليات الفضاء الدولي الذي يقام كل عامين سوى تأكيد على مكانة دولة الإمارات كمساهم رائد في قطاع الفضاء العالمي.

ونفتخر بأن تقودنا الإنجازات التي حققناها خلال الفترة الماضية إلى اختيارنا من أجل استضافة هذه الفعالية العالمية في الإمارات للمرة الأولى عام 2022. وسنحرص على الاستفادة من الخبرات التي اكتسبناها في فرنسا هذا الأسبوع من خلال مشاركتنا وتعاوننا مع كبرى المؤسسات الدولية». يذكر أن مؤتمر عمليات الفضاء الدولي «سبيس أوبس» يعقد كل عامين منذ عام 1990. وقد انضم مركز محمد بن راشد للفضاء إلى لجنة «سبيس أوبس» عام 2015 ليمثل دولة الإمارات العربية المتحدة في كافة اجتماعاته، هذا وشارك المركز أيضاً في النسخة الرابعة عشرة من مؤتمر عمليات الفضاء الدولي عام 2016 في مدينة ديجون في كوريا الجنوبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا