• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

جاءت بقصات حديثة ومبتكرة

عباءات إماراتية جديدة تستلهم سحر الشرق وخصوصيته

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 مايو 2014

هناء الحمادي (أبوظبي)

ميثاء المنصوري فتاة عصرية تتمتع بحس فني مرهف، ظهر جلياً من خلال تصميمها للعبايات الإماراتية، وكأنها لوحات فنية، كما استطاعت منذ انطلاقها عام 2007، أن تجمع في تصاميمها بين الماضي والحاضر، وقد زاد ذلك بريقاً حين فازت بالمركز الأول في إحدى المسابقات التلفزيونية، التي تعتنى بتصميم العبايات من بيـن 7 متســابقين. ومؤـراً أطلقت المنصوري مجموعة جديدة من العباءات كانت أشبه بألوان قوس قزح زينت المرأة بألوان الفرح والإشراق بتصاميم تفيض بالجمال والأنوثة، فجاءت عبايات المساء والسهرة بتفاصيل غنية، وأقمشة ثرية، وقصات مبتكرة.

وعن جديدها لهذا الموسم، تطلق المنصوري تشكيلة متفردة من العباءات بعضها يحاكي القوة والجرأة، وبعضها الآخر بطابع معاصر للموضة ومحافظ في الوقت نفسه على جوهر الشرق وسحره، وجاءت أقمشة العباية رقيقة وخفيفة من كريب إلى الشاموا، والحرير والشفون الملكي، ودجى الليل، وكلها مشكوكة ومرصعة بالخرز، والكريستال، ليدخل التطريز لإضفاء أناقة فائقة وحركة متألقة على هذه العبايات والشيل من خلال توظيفها بطريقة خاصة لكل قطعة، حيث تجد التحدي بينها وبين كل تصميم تنفذه، ما يحفزها على الاستمرار وإنجاز العمل بصورة ترضى عنها.

وعشقت المنصوري مجال تصميم العبايات حين كانت زميلاتها وبنات العم والخال يشجعنها على تصميم موديلات لعباياتهن، واستمر الوضع على ذلك لفترة طويلة حيث كان كل تصميم تنفذه يحمل بصمة واضحة من أناملها، ودائماً ما يكون فاخراً إلى حد الدهشة والإبهار، ومكتنزاً بغنى ألوانه وانسجامه مع التصاميم التي وضعتها يد ماهرة وإلهام جامح يتفوق في جماله.

وحول انطلاقها في عالم تصميم العباءة، بعد أن تركت بصمة مميزة في عالم تصميم العبايات، شاركت المنصوري في مسابقة mbc لبرنامج «أروع عباية»، إلى ذلك، تقول «بعد 8 أسابيع من العمل الشاق والمضني والمنافسة الحامية، أعلنت نتيجة فوزي في حفل حاشد ضم لجنة الحكام ورعاة المسابقة وحشداً من المهتمين بعالم الموضة والأزياء في الخليج العربي».

ومن شروط المسابقة؛ بحسب المنصوري «تنص المسابقة على ضرورة قبول المشتركات الظهور على شاشة التلفزيون، إضافة لاشتراط المسابقة أن يكون التصميم عربيًّاً أصيلًا لعباءة سوداء، مع إمكانية استخدام أي نوع من الأكسسوارات أو الألوان على الأطراف أو أجزاء محدودة من العباءة، إذا تطلب التصميم ذلك». وتضيف «خلال المسابقة، تنافست 7 متسابقات لنيل ثقة لجنة التحكيم التي تحدد لهن تصميماً معيناً للعباءة. وكل أسبوع تضع لجنة التحكيم تحدياً جديداً للمتنافسات، من خلال عرض مصممات الأزياء تصميماتهن، وبعد ذلك تقصي لجنة التحكيم المتسابقة الأقل تميزاً». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا