• الأربعاء غرة رجب 1438هـ - 29 مارس 2017م

الرياض: إسرائيل أحبطت خطة إخلاء الشرق الأوسط من الأسلحة النووية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 أبريل 2015

نيويورك (وكالات)

أعربت المملكة العربية السعودية عن أسفها لعدم عقد المؤتمر الدولي لجعل الشرق الأوسط منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل الذي كان مقرراً في هلسنكي عام 2012، بسبب رفض إسرائيل. وقال المندوب الدائم للمملكة في الأمم المتحدة السفير عبدالله المعلمي أمام المؤتمر الاستعراضي لمعاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية الليلة الماضية إن هناك توافقاً دولياً ورغبة إقليمية لجعل منطقة الشرق الأوسط منطقة خالية من الأسلحة النووية. وأضاف المعلمي أن إسرائيل أحبطت رغبة شعوب المنطقة في العيش بمنطقة خالية من الإرهاب النووي. وذكر أن القلق من التمديد غير المحدود لمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية سيستمر طالما بقيت إسرائيل طرفا غير موقع على المعاهدة.

وفي الشأن الإيراني، قال المعلمي، إن الاتفاق الإطاري الذي تم التوصل إليه في لوزان بين مجموعة (5+1) وإيران بشأن برنامجها النووي سيؤدي إلى اتفاق نهائي يعزز الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم. وأكد المعلمي عزم بلاده وضع برنامج طموح لاستغلال الطاقة النووية للأغراض السلمية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة والحفاظ على الموارد الهيدروكربونية للأجيال القادمة.

وفي افتتاح المؤتمر يوم الاثنين الماضي، أعلن السفير البيروفي إنريكي رومان موري انتخاب السفير الجزائري طاوس فاروقي رئيساً جديداً للمؤتمر.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا