• السبت 29 رمضان 1438هـ - 24 يونيو 2017م
  01:57    قرقاش: قلقون من أن الدبلوماسية قد تأثرت بسبب التسريبات        01:59    قرقاش: قدرات الوسطاء قد تأثرت بسبب تسريب المطالب        02:00    قرقاش: تسريب المطالب قوض الوساطة الكويتية         02:00    قرقاش: ما كان مقبولا من قطر قبل سنوات لم يعد كذلك        02:01    قرقاش: قطر تتبع سياسة خارجية متذبذبة        02:01     قرقاش: من الصعب الحفاظ على علاقة طبيعية إزاء السياسة المزدوجة لقطر        02:02    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب في أماكن عدة        02:02    قرقاش: قنوات الإعلام القطرية تروج للإرهابيين        02:06    قرقاش: على العقلاء في الدوحة أن يفهموا عواقب انعزالهم عن بيئتهم الطبيعية        02:08    قرقاش: لدينا الحق بحماية أنفسنا إن لم تغير قطر سياستها         02:09    قرقاش: القطريون سربوا المطالب بطريقة طفولية        02:11    قرقاش : حل مشكلة قطر تكون دبلوماسيا شرط قبولها بالابتعاد عن دعم الارهاب         02:14    قرقاش: على تركيا أن تتبع مصلحة الدولة التركية وليس الإيديولوجيا الحزبية        02:15    قرقاش: لا نية لأي نوع من التصعيد مع قطر        02:16    قرقاش: التسريب هو إما إعاقة للجهود أو مراهقة سياسية        02:18    قرقاش: نؤكد للأوروبيين أن هدفنا هو تغيير أسلوب قطر فيما تدعمه من تطرف وإرهاب        02:21    قرقاش: قطر لم تلزم بما وعدت به سابقاً لعدم وجود رقابة        02:23    قرقاش : لانتحدث عن تغيير النظام في قطر بل تغيير السلوك        02:25    قرقاش : مصير قطر العزلة مالم تنفذ المطالب في المهلة المحددة        02:26    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب وعليها أن تتعامل مع تبعات ذلك        02:27    قرقاش : نطالب بضمانات لاي حل محتمل مع قطر     

بمناسبة مرور 400 عام على وفاته

احتفالية عالمية تعرج على دبي لتكريم وليم شكسبير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 أبريل 2015

محمود عبدالله (أبوظبي)

ينشغل الوسط الثقافي العالمي، بمناسبة اقتراب مرور 400 عام على وفاة الشاعر والمسرحي الأكثر شهرة في العالم وليم شكسبير، والتي تحل عام 2016 (26 أبريل 1564 ـ 23 أبريل 1616)،في وقت أعلن المجلس الثقافي البريطاني حول العالم إطلاق احتفالية «شكسبير ليفز»، عبر فعاليات ونشاطات توثق لعبقري أطلق عام 1603 جملته الشهيرة «أكون أو لا أكون» على لسان بطله «هاملت»، ولا تزال مسرحياته تتمتع بشعبية كبيرة حتى اليوم، وتتم بشكل مستمر دراساتها وتنفيذها وإعادة اكتشافها وتفسيرها في مختلف السياقات الثقافية في جميع أنحاء العالم. ويقوم برنامج «شكسبير ليفز» حتى نهاية عام 2016، على استكشاف أعمال شكسبير، وتقوم النشاطات المتعلّقة باللغة الإنجليزيّة والتعليم والفنون باستكشاف قصّة كاتبٍ مسرحي من إنجلترا انتشر اسمه حول العالم.

تتضمّن أعمال احتفالية «شكسبير ليفز»، والتي ستعرض في العديد من دول العالم، من بينها الإمارات عرض أهمّ الإنتاجات المقتبسة عن أعماله ، بما فيها فيلم «هاملت» وتأثيره المستمر حول العالم، وتتضمّن الموارد التعليميّة الأخرى خطط دروس ذات مواضيع شكسبيريّة لجميع المستويات، والندوات على الأنترنت لمعلّمي اللغة الإنجليزيّة، إضافة إلى أقاصيص شكسبيريّة من الرسوم المتحرّكة للأطفال.

كما تشمل الاحتفالية: Sonnets on theUnderground‬، وهو عمل يجري بالتعاون مع دار بلومزبيري، يهدف إلى إعادة إنتاج ‪Poems onthe Underground‬الشهير الذي أقيم في لندن وفي مدن أخرى كموسكو ودبي، إضافة إلى منافسة عالميّة لإنتاج الأفلام القصيرة بالتعاون مع «سترايت آيت» (‪Straight8‬)، تحمل عنوان «بايتسايز بارد» (‪BitesizeBard‬) الذي يدعو منتجي الأفلام من جميع أنحاء العالم إلى إعادة إنتاج واحد من أهمّ ثمانية مشاهد شكسبيريّة في لقطةٍ واحدة.

وستقوم لجنةٌ مؤلّفة من أشهر الشخصيات المسرحية والسينمائيّة حول العالم بانتقاء أفضل 12 فيلما وتقديم الجوائز لأصحابها. يذكر أن النقاد أطلقوا على شكسبير اسم (شاعر الوطنية)، وله 38 مسرحية من بينها: عطيل، الملك لير، تاجر البندقية، روميو وجولييت، يوليوس قيصر، حلم ليلة صيف، وله أيضا 158 سوناتا، وقصتان شعريتان، و8 قصائد، وترجمت أعماله إلى كل اللغات الحية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا