• الثلاثاء 26 ربيع الآخر 1438هـ - 24 يناير 2017م
  12:29    محادثات استانا حول سوريا تقترب من التوصل الى "اعلان نهائي"        12:38    روسيا تقول إن سحب القوات الأمريكية من أفغانستان سيفاقم وضع البلاد         12:39     أسعار النفط ترتفع بفضل هبوط الدولار وخفض الإنتاج         12:52     جولدمان ساكس يرفع دعوى مضادة بمليار دولار على رجل أعمال اندونيسي         01:06     نائب رئيس الوزراء التركي: لن نسلم مدينة "الباب" إلى نظام الأسد بعد استعادتها من داعش         01:20     وكالة الأناضول: تركيا وروسيا وإيران تتفق على آلية ثلاثية مشتركة لمراقبة انتهاكات وقف إطلاق النار في سوريا     

يقدمه مع ثلاثة مذيعين

عبدالله الغامدي: «بوليفارد أبوظبي» تألق مبكراً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 أبريل 2015

تامر عبدالحميد

تامر عبدالحميد (أبوظبي)

انتهى المذيع الإماراتي عبدالله الغامدي من تصوير البرنامج الجديد «بوليفارد أبوظبي»، الذي يعرض حالياً على قناة «أبوظبي على مدار شهر تقريباً، علماً أن حلقات البرنامج التي صورت في بيروت لا تتعدى الـ 26 حلقة. وصرح الغامدي أنه يستعد حالياً لتحضير مفاجأة من «العيار الثقيل»، حيث من المقرر أن يصور أحد البرامج الخاصة ليعرض في رمضان المقبل، لكنه لا يستطيع الإفصاح عن تفاصيله حتى يتم تنفيذ المشروع.

نقلة نوعية

وعن تجربته في برنامج «بوليفارد أبوظبي»، قال: تجربة مميزة وفريدة من نوعها، ونقلة نوعية بالنسبة إلي في عالم التقديم، فقد سعدت كثيراً بترشيحي من قبل «أبوظبي للإعلام»، للمشاركة في تقديمه، التي يعدها «بيته الثاني»، خصوصاً أن مسؤوليها يضعون دائماً ثقتهم الكاملة به، ما يدفعه الى الجتهاد قدر الإمكان ليكون عند حسن ظنهم.

«سوشيال ميديا»

وعن التعليقات التي حصل عليها الغامدي من قبل الجمهور أضاف: حصدنا نجاح البرنامج مبكراً من أول حلقة قدمناها من «بوليفارد أبوظبي»، فكل واحد من المذيعين الذين يقدمون البرنامج يهتمون كثيراً بـ «السوشيال ميديا»، ولديهم حسابات متعددة على مواقع التواصل الاجتماعي، وبمجرد أن عرضت الحلقة الأولى منه، انهالت عبارات الثناء والتعليقات الإيجابية على الحلقة، من خلال الـ «فانز» والأصدقاء، وكل المتابعين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا