• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بلدية أبوظبي تضم 150 سيارة صديقة للبيئة لأسطولها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 مايو 2014

ضمت بلدية مدينة أبوظبي 150 سيارة تعمل بالغاز الطبيعي لأسطولها من السيارات الصديقة للبيئة، ضمن استراتيجيتها للحفاظ على البيئة واستخدام مصادر الوقود النظيف، والالتزام بمعايير التنمية المستدامة ومتطلباتها. وقال عثمان محمد شريف فولاذي مدير إدارة المرافق والأمن في بلدية أبوظبي أنه تم تجهيز السيارات لتعمل بالغاز بالتعاون مع شركة «ليس بلان الإمارات لإدارة الأساطيل» وتحت إشراف شركة «أدنوك»، موضحاً أن جزءاً كبيراً منها دخل الخدمة في 20 أبريل الماضي، وسيكتمل العدد بحلول 18 مايو الجاري. وأشار فولاذي إلى أن البلدية ضمت لأسطولها 25 سيارة تعمل بالغاز الطبيعي في أغسطس 2013، ووضعت خطة لزيادة أعداد السيارات الصديقة للبيئة بشكل قياسي. وقال فولاذي إلى أن مبادرة إدارة المرافق والأمن ببلدية مدينة أبوظبي تأتي ضمن السياسة البيئية للبلدية، وسعيها لتطبيق الأنظمة العالمية الخاصة بالبيئةISO 14001، والخاصة بالطاقة 50001ISO، والتزاماً بتوجهات حكومة أبوظبي للحفاظ على البيئة وتحقيق التنمية المستدامة. ويساهم هذا المشروع في خفض البصمة الكربونية وزيادة الوعي البيئي في المجتمع. وسيتم تزويد هذه السيارات، كغيرها من السيارات والآليات العاملة بأسطول البلدية، بجهاز تحديد الموقع العالمي «GPS» لرصد تحركات السيارة بهدف ترشيد الاستهلاك والاستخدام الأمثل للمركبات. ومن المخطط أيضاً عقد ورش توعية عن السيارات الصديقة للبيئة للموظفين، الذين يستخدمون السيارات والسائقين، وموظفي البلدية لتوضيح توجه الحكومة في هذا المجال. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض